الرئيسية / إبداعات / صمت عمران الصغير و آلان الكُردي/زكريا كور نعسان

صمت عمران الصغير و آلان الكُردي/زكريا كور نعسان

unnamed

صمت عمران الصغير …وآلان الكُردي

بصمتك ياصغيري افجعتني ابكيتني وأوجعت قلبي من الصميم ….وعجز حال لساني عن تعبير ….وقد احرجت قلمي بصمتك….
بصمتك نامت الإنسانية على وسادة الذل …
بصمتك ياصغيري طافت بحور الشرق والغرب وبكت سماء حزناً وقهراً….
و بصمتك ياصغيري اهزت جبال والوديان وتناثرت صخور وتحطمت….
ولكن مازال ملك حرمين يحصي أرباحه ويتربع على عرش الفقراء …ومازالو صعاليك الأحزاب الائتلافية تحوم….
ليجمعوا ثرواتهم من وراء جمعيات حقوق أطفال سوريا… ولا همى لديهم سوى جمع المال … ويتفاخرون بمناصبهم التي حيكت بأجساد ضحياهم …اين هم ولماذا اختفو … وأين منظمات حقوق الإنسان والطفولة…
هكذا قال حال عمران الصغير معبراً عن صمته
انا الضحية …
ضحية حرباً همجية …
ضحية سياسات غبية…
ضحية زمن قنابل العنقودية …
ضحية صمت عالمية…
ضحية علماء الذرة والنووية ….
نعم أنا بطل قصة اليوم …..اشغلت جميع الصحف اليومية وحتى شاشات العالمية…
وكأنه صور من مشاهد لتمثيلية اعتاد الناس عليه في حياتهم اليومية …
كما كان بالأمس الطفل آلان على شواطئ تركيا يعانق تراب الموت غرقاً ..أنا حال ملايين أطفال سوريا …
في زمن تكاثرت فيه الأجهرة الكترونية وأصبح الإنسان فيه كأداة حديدية تجرد من كل شيء حتى القيم الانسانية ….
ولا أية مبادئ أخلاقية حتى أصبحت قلوبهم كمعادن فولاذية …
و تحولوا إلى وحوش برية بغرائزهم الحيوانية
ألم يتعلم العالم بعد… أن لطفل حقوق مدنية …
سأجلس بصمت وأقول تباً لكم ولأدواتكم الحربية تباً لأخترعاتم الصاروخية…لقد فقدتم روح الإنسانية كفاكم حماقة لقد دمرتم البشرية ومات كل ماهو جميل …

اكتب بصمت قلمي كما بصمت عمران وآلان كفى حرباً كفى دمارا ًمن أجل الطفولة البريئة أوقفو ا الحرب

بقلمي الحر زكريا كور نعسان

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مشمومات / بقلم: صدام فاضل

مشمومات / بقلم: صدام فاضل ـــــــــــــــــــــ كيف تبدو فكرة العام الجديد لشخص ...

رماد الأحلام: بقلم: مرام صافي الطويل

رماد الأحلام: بقلم: مرام صافي الطويل ……………. يستوقفني الشوقُ إليكِ في منتصف ...

نمر سعدي ونساؤه اللواتي يبعثرنه في براح القصيدة/ بقلم: فراس حج محمد

نمر سعدي ونساؤه اللواتي يبعثرنه في براح القصيدة بقلم: فراس حج محمد/ ...

تسخير الكفاءات/بقلم: إبراهيم أمين مؤمن

        تسخير الكفاءات بقلم: إبراهيم أمين مؤمن ـــــــــــــــــــ فخامة ...

الحقيقة نفسها لم تعد راسخة في ” الراعي وفاكهة النساء” للكاتبة ميسون أسدي / بقلم: د. ثائر العذاري

الحقيقة نفسها لم تعد راسخة في ” الراعي وفاكهة النساء” للكاتبة ميسون ...

أريج الليل/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

أريج الليل بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــــــ أريج الليل يداعب صمت الليل ...

أتمرد مثل ضوء/ بقلم: جودي قصي أتاسي

أتمرد مثل ضوء/ بقلم: جودي قصي أتاسي ــــــــــــــــــــــــــــ في الخامسة إلا قليلاً ...

على أسوار السعيدة / بقلم: عدنان الحبشي

على أسوار السعيدة  بقلم: عدنان الحبشي ـــــــــــــــــــــــــــ ظننتُ لمّا رأيتُ الناس مجتمعة ...