الرئيسية / إبداعات / عندما يعمى الهوى/ سماح خليفة

عندما يعمى الهوى/ سماح خليفة

%d8%b3%d9%85%d8%a7%d8%ad-%d8%ae%d9%84%d9%8a%d9%81%d8%a9

عندما يعمى الهوى
………………..
مَنْ يُخْبِرُ تِلكَ النّجمةَ العنيدةَ
أنّ الطّريقَ إلى قلبِ ذاكَ الليلِ
شائِكَةٌ؟
وعَليْها أنْ تَلْزَمَ هامِشَ العَتْمةِ
بَعيدا…
مَنْ يُخْبِرُها…؟
أنّ خُيوطَ الهوى
المَنْسولةُ مِنْ جَسدِها النّورانيّ
سَيُبَدّدُها نورُ الفَجْرِ القَريبْ…
مَنْ يُخْبِرِها…؟
أنّ نداءَ الليلِ لا صدى لَه…
لا روحَ في ثناياه تَمْسحُ غُبارَ
الوقتِ عن جسَدِ النّهار…
مَنْ يُخْبِرُها…؟
أنّ شفاهَ القصيدِ المُعَمّدِ
تحْتَ ضَوءِ القَمرْ
سَرعانَ ما يَلْعَنُه الليلْ
ويَهْجُرُ حُروفَه النّابِضةَ
على أثداءِ الحُلُمْ
ويَرمي به
في وادٍ للذكرياتِ سَحيقْ…
مَنْ يُخْبِرها…؟
أنّ مَوتَ جولييتْ
لنْ يُبرئَ روميو من دَمِها
وحكايَتُها المَوسومةُ على جَبينِ الدّهرْ
لنْ تَمْسحَ الألمَ المتوسّدَ قلوبَ العَذارى
مَنْ يُخْبِرها…؟
أنّ لا شَيء يُشْبهُ نَفْسَهُ هنا
غَيْرَ الضّحايا المُسْتنزَفينَ
على مَقْصلَةِ الألَمْ
والشّبحُ المُخَيّمُ فَوْقَها
سَيَظلُّ جاثِما على صَدْرِ الهَوى
يَسْتلُّ أنفاسَ الأمَلْ
ويبدِّدُ رَحيقَ الأمْنياتْ…
مَنْ يُخبرُها…؟
مَنْ يُخبِرُها… مِنْ غَيْرِ أنْ يَجْرَحها…؟

سماح خليفة/ فلسطين
شاعرة

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يا لخسارة العشاق ما أكثرها! (الرسالة 41) / بقلم: فراس حج محمد

الرسالة الحادية والأربعون يا لخسارة العشاق ما أكثرها! بقلم: فراس حج محمد/ ...

وأرتوي حتى الظمأ / بقلم: جودي قصي أتاسي

وأرتوي حتى الظمأ / بقلم: جودي قصي أتاسي ــــــــــــــــــــ اسكب حروفك فوق ...

صدور العدد العاشر من مجلة شرمولا الأدبية

صدور العدد العاشر من مجلة شرمولا الأدبية ـــــــــــــــــــ صدر العدد العاشر من ...

اللحن ودواعيه السردية في رواية “مأساة كاتب القصة القصيرة”/بقلم: فراس حج محمد

اللحن ودواعيه السردية في رواية “مأساة كاتب القصة القصيرة“ بقلم: فراس حج ...

الروح الأدبية في كتاب “الإصحاح الأول لحرف الفاء”/ بقلم: رائد محمد الحواري

الروح الأدبية في كتاب “الإصحاح الأول لحرف الفاء“ بقلم: رائد محمد الحواري/ ...

الهروب اللاواعي/ بقلم: يونس عاشور

الهروب اللاواعي..! بقلم: يونس عاشور ـــــــــــــــــــ   لا تتوارى هَرباً عنّي.. أو ...

قصة وفاء للعمالقة/بقلم: زياد جيوسي

قصة وفاء للعمالقة بقلم: زياد جيوسي ـــــــــــــــ    فن السيرة الذاتية ابداع ...

استقراء الفني للوحات الفنانة التشكيلية جاناريتا العرموطي/ بقلم: عبد الله اتهومي

استقراء الناقد الفني المغربي عبد الله اتهومي للوحات الفنانة التشكيلية الأردنية جاناريتا ...