الرئيسية / إبداعات / لأنِّيَ/ربا السورية

لأنِّيَ/ربا السورية

لأنِّيَ

أحرقتُ جمر انتظاري،
سأدعوكَ
لترفو الجراحَ
بعشقٍ يسابقُ حلمَ الإياب.

أعرفُ أنَّك غيرُ بعيدٍ،
منذُ رسمتكَ خطَّ سراب،
فكلُّ الخطوطِ استدارت كقلبي
وحبُّكَ
أزهرَ فيه الرَّحيقَ،

لياليكَ ـ مخمورةً أنبأتني ـ
بأنَّك سوفَ تعودُ لغابةِ عطري كجدولِ ماء.
وكانت شفاهُكَ ترسمُ ثغري.
أحبكِ
صدى غابت فيه نبرةُ رجاء.

 

 

 

 

 

 

ربا السورية

شاعرة

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أريج الليل/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

أريج الليل بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــــــ أريج الليل يداعب صمت الليل ...

أتمرد مثل ضوء/ بقلم: جودي قصي أتاسي

أتمرد مثل ضوء/ بقلم: جودي قصي أتاسي ــــــــــــــــــــــــــــ في الخامسة إلا قليلاً ...

على أسوار السعيدة / بقلم: عدنان الحبشي

على أسوار السعيدة  بقلم: عدنان الحبشي ـــــــــــــــــــــــــــ ظننتُ لمّا رأيتُ الناس مجتمعة ...

 Narîn Omer : di 10 salên dawî de Pirtûkxaneya Kurdî dewlemend bûye/ Mahir Hesen

 Narîn Omer : di 10 salên dawî de Pirtûkxaneya Kurdî dewlemend bûye ...

الحي والميت/ بقلم: إبراهيم أمين مؤمن

الحي والميت من رواية قنابل الثقوب السوداء بقلم: إبراهيم أمين مؤمن ــــــــــــــــــــ ...

 علىٰ شَواطِئ الرُؤى/ بِقَلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

   علىٰ شَواطِئ الرُؤى/ بِقَلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ………………………. مِنْ غير ...

عمان تستضيف رواية “سراج عشق خالد”

عمان تستضيف رواية “سراج عشق خالد“ تقرير: حسن عبّادي/ حيفا ـــــــــــــــــــــ عقدت ...

أين ذهب الشيخ تقي الدين النبهاني يا أستاذ/ بقلم: فراس حج محمد

أين ذهب الشيخ تقي الدين النبهاني يا أستاذ؟ بقلم: فراس حج محمد/ ...