الرئيسية / إبداعات / انحناءات المساء/جوتيار تمر

انحناءات المساء/جوتيار تمر

 

انحناءات المساء

 

أنين المساءات ينحني ليظلّل الوجع المنحصر

في سفر وجهك الذي يشبه جرح

لم تغسله الذكريات……..

وهذه القديسة فيرونيكا

هناك ……….تفيض وجعا

تشيّع بقايا حدائق المدينة المقدسة

وتفتح أبوابا للحصى والعصافير المنهكة

كنت ترش الأنين المستباح في العتمة

فوق أرصفة المدينة

وأنا هناك …….أتشظى بين بين …….

صدري ورجفة الشّك

تكتمل في وجهك …….وفي المدى

هذه الانحناءات تطرق كل جهاتنا

لا ماء …. لا خطى تأخذك اليّ

تسكنك صباحاتي

أنت أنا …….تنامين في شرائع الآلهة

أخبئك في مدني وأغلق الذاكرة

باسم العذراء…. وصليب محتل لمحرابي

تهبطين في وطن تتفتح في كفه

وردة وماء….

أنت أيتها السائرة نحوك…………….إليك

ما بينهما يهدر الشك خصبك

لن تكوني كما تشتهي سنبلة بلا ماء

كوني كما غيمة تشرب من نزف حلمي

كوني عشبا على عتبات الفصول

وما تبقى من وجهي

وما تبقى من كفي ينتظر عصرك الحجري

 

 

 

 

جوتيار تمر/ كوردستان

18-9-2008

 

 

 

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو، افتتاح معرض “من الأسود إلى الأبيض” للفنانة التشكيلية جاناريتا العرموطي 

فيديو، افتتاح معرض “من الأسود إلى الأبيض” للفنانة التشكيلية جاناريتا العرموطي  ــــــــــــــــــــــ ...

وارتمينا في البحر/ بقلم: زهرة الطاهري

وارتمينا في البحر بقلم: زهرة الطاهري ـــــــــــــــ ارتمينا في الموج الضخم لأن ...

عون نفسها/ بقلم: ميمونة ممادو جبريل با

عون نفسها/ بقلم: ميمونة ممادو جبريل با ـــــــــــــــــــــــــــ   أنا لا يبدو ...

بيده رغيف/ بقلم: وفاء أم حمزة اجليد

بيده رغيف بقلم: وفاء أم حمزة اجليد ــــــــــــــــــ بيده رغيف عينان غائرتان ...

عمً يتساءلون/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

عمً يتساءلون بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــــــــــ عمً يتساءلون عن الحب والجمال ...

الألم…/ بقلم: إلياس الخطابي

الألم…/ بقلم: إلياس الخطابي ــــــــــــــــ   استيقظت متأخرا، ظللت أتمدد في السرير، ...

قدر على الجبين…/ بقلم: ميساء عبد العزيز حمامي

قدر على الجبين… بقلم: ميساء عبد العزيز حمامي ــــــــــــــــــ ترابٌ فوق التراب ...

بُرتقالٌ في يافا / بقلم: خديجة بن عادل

بُرتقالٌ في يافا / بقلم: خديجة بن عادل ـــــــــــــــــــــــــ جيءَ غورُ الوَرى ...