الرئيسية / إبداعات / تمهلي قليلا في الغياب/عباس باني المالكي

تمهلي قليلا في الغياب/عباس باني المالكي

 

 

 

تمهلي قليلا في الغياب

 

تمهلي  قليلا …

أجمعي كل أضلاع  السنين الغافيات في قلبي

وأعتبي على نهارات الليل  الطويل دون وجه   الهمس إليك

ما عرفت  زمن القلب إلا بهواك

حتى تقنطرت  ملامح  الأعوام على أبواب روحي

قريبة أنت وأن نثرتك  المسافات خارج ترف حنيني إليك

متوحدة أنت في وأن فرقتنا  السنين العجاف

بعيدا عن ملمس  الحنين في ضوء  عتبات الفراق

تمهلي قليلا …

وجعي يعادل همس  كل الريح

التي مرت على أنفاسك وهي ليست لي

وجعي كل هذه الأحلام  وهي تبعدني  عن ملامسة شعرك  الليلكي

كم كنت ناسكا أنا  الى حد اليقين أنك ستعودين  لي

خارج توصف الآثام ونشيجي  المكتوم
وحتى وأن حطت بروج  السنين  على قمة  أنتظاري إليك

كنت أرى دمي في مدارات  أحزاني بفقدك

قد غادرتني  ملامح الأماكن التي كانت من دونك

وكنت أرى مرايا عيوني وهي تستوحش  الطريق إليك

وكنت أخاف أن أسمع  الطرق على أبواب الريح

وهي تعلم   كيف ينسج الخوف في هجرة  كفيك عن  لمسي

و تخبر  الزمان عن شرودي حين يحتم  الغروب في حطام أيامي

راجعا دون وصايا   الحنين الى آيات  اللقاء

تمهلي قليلا…

نحن لا نكتب الآثام  على جرف  السماء

حين تعاندنا الأقدار أن نكون كوشائح  الفصول

في أكف الضياء …

نحن لا نكتب  الآثام حين تعلن الأقدار التوبة  أمام  الله

ما سر  روحي وهي تغسل بصوتك نهار المسافات

فأدرك أنك لي …

حتى وأن هجعت في زمنك الأخر

أنت لي قبل كل هذه الحواشي  في ركام  الجمر

المعطوب من الفجر  النقي بين روحينا

تمهلي قليلا …

نحن لسنا حاملي  الذنوب  و الزمن هو الذنب  الوحيد

نحن لسنا  الآثمين و لا أثم لنا سوى البياض في رئة  السماء

نحن لمسة  اليقين في لغة  العصافير

وهي تعود باجنحة هواء الملائكة الى أنفاسنا

لتسقي حدائق أروحنا حلم  الأنبياء

قبل أن تطالها  دروب النسيان في وحشة قلبي المباد

تمهلي قليلا …

نحن لا نفكر في تناظر  الأجساد في عثة  الوجود

ولا نبتكر  خيانة  لأرواحنا بأسفار  الموج

ولا نفكر بأصواتنا إلا نداءً للروح

ولا نقفل  الأجساد على همس توحد  الأيام

في عيوننا …

ولا نفكر بأجسادنا كأنها رغبة  الآثام  وقت  الغروب

تمهلي قليلا…

أغسلي بصوتك محار  الثلج من رأسي

وأبعدي عني هموم  البحر في طريقي إليك

قد فقدت النطق والسمع والبصر دون اسمك

عشقي إليك هو تقرب الى السماء

فلا تذري نجومي الخالدات على نافذتك

الى عتمة اللحظات الضارية من دونك

كم قاسٍ  زمن بعدك…

حتى   طيور الأقفاص فزعت من قضبان  حرماني منك

 

تمهلي قليلا …

 

دعينا نتوسد بعضنا قبل أن يغسل  القمر عينيه من النعاس

ونفقد حتى  الحلم ونحن في طريقنا  الى الضياء

تمهلي … تمهلي

عباس باني المالكي

عن wahaalfikir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لقاء مع الشاعر الحروفي أديب كمال الدين حاوره علي جبار عطية

    الشاعر الحروفي أديب كمال الدين في حوار خاص : * ...

تهديم التابوات قراءة في رواية ( تحت التنقيح ) أحمد طه حاجو

التنقيح هو تشذيب وتعديل ومراجعة للنص الأدبي كي يخرج بصورته النهائية والتي ...

جِلْنَارُ الموَاسِمِ/ كريمة نور عيساوي

  جِلْنَارُ الموَاسِمِ فيِ هَذا المسَاءِ اللاَّزُورْدِيِّ… وَأَمامَ الشَّارعِ، المُقابِلِ لِناصِيَةِ الحُلْمِ… ...

من وصايا العاشق / نمر سعدي

  من وصايا العاشق موسيقا تقطِّرُ لي هواءً عمرُهُ عمرُ النجومِ تنفَّستهُ ...

انتخاب الصورة الواقعية وقصدية الاشتغال على منطقة التحريض في قصيدة * السماءُ لمْ تَزل زرقاء * للشاعر العراقي شلال عنوز   سعدي عبد الكريم / ناقد وسينارست   *دراسة نقدية*  

  انتخاب الصورة الواقعية وقصدية الاشتغال على منطقة التحريض في قصيدة * ...

صهيل من فلوات الأرواح: عندما يصبح الشعر رسولا للإنسانية

  صهيل من فلوات الأرواح: عندما يصبح الشعر  رسولا للإنسانية   إن ...

تشمر عن ذراعيها لزرع شتول الرحمة وعلم الجمال/ فوزي محيدلي

    *تشمر عن ذراعيها لزرع شتول الرحمة وعلم الجمال* هي بطيبة ...

قــراءة فـي كتــاب ستـــارة زرقــاء شفــافة ( نصــوص مســرحــية ) للــكاتبة العراقية  أطـــياف رشــيد مسرحيات توحدت بالهم العراقي * احمــد طــه حاجــو

    قــراءة فـي كتــاب ستـــارة زرقــاء شفــافة ( نصــوص مســرحــية ) ...