الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / الياسمين تفوح الآن/ أماني جنيدي

الياسمين تفوح الآن/ أماني جنيدي

الياسمين تفوح الآن

 

نصف نائمة في السرير

أهدهد أحزاني، أفكر

ماذا لو جرت الساعة

جريان الحرير!

هل سأكون مثلي كما قرر ميقاتي أن أصير؟

وهل ستكون خزانتي من خشب البلوط كما قررت أن أراها؟

أم ستكون هذه الخزانة في زمن الحرير

مدينة مسكونة بي وأنا عدة نساء

أو لربما هي دفتر نعلق فيه أرواحنا الطائرة

من ميقات الى ميقات

وهذه المزهرية التي تذكرني بقصة حب قديمة

هل هي حمراء كما قررت أن أراها

أم إنها شفافة

وألقى عليها رأسي فكرة اللون

فرأيتها بلون النبيذ الذي يجري

في عروق المجانين المصابين بالشعر

وهذا الجدار الذي أتقي فيه رغبتي في الخوف

هل هو صلب أم أن الأفكار جعلته صلبا في عيني الحديد

وهو في موقت الحرير غلاف من هواء رقيق

هل الأشياء حولي هي…. هي أم إنها أفكارنا

والأفكار صناعة الأحلام

وما الأحلام إلا وهم جميل نلده في ميقات يأسرنا

لنتحرر فنصنع شكل زماننا العجيب

ماذا لو تباطأت الساعة

وكنا في ميقات الخواء

ماذا كنت سأكون

وما كنت ستكون

أنا وأنت في الأكوان

أشياء كونتها لوحة زئبق لها جناحان

غير أني مهما تشككت في نفسي

مؤمنة بعبق الياسمين.

 

 

بقلم: أماني جنيدي

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فضح المستور أفضل طريق للمواجهة، عن كتاب “نسوة في المدينة” للكاتب فراس حج محمد/ بقلم: جيهان سامي أبو خلف

فضح المستور أفضل طريق للمواجهة بقلم: جيهان سامي أبو خلف/ فلسطين إنَّا ...

قراءة في كتاب “أغاني الأعراس والأمثال في الوادي الأخضر” للباحثة لميس جبارين/ بقلم: شاكر فريد حسن

  قراءة في كتاب “أغاني الأعراس والأمثال في الوادي الأخضر” للباحثة المربية ...

غيمةٌ سمحاءُ …. تزورني/ بقلم: مرام عطية

غيمةٌ سمحاءُ …. تزورني/ بقلم: مرام عطية ————————— البرتقالةُ الزَّرقاءُ التي تأوَّجتْ ...

مبادئ الحب/ بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة

 مبادئ الحب بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة ــــــــــــــــــــ كلما قلت أحبك ...

لم أعدْ شابّاً/ بقلم: عطا الله شاهين

لم أعدْ شابّاً..   بقلم: عطا الله شاهين ـــــــــــــــ أراني هرما كلما ...

مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي/ أجرى الحوار: د. ماجد خليل

حوار مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي * تركت الإشكالية الزمنية أثرها على ...

يحضن الخطر ويمضي به بعكازة الأمل! عن أحمد ضياء في ديوان ورقةٌ ميكانيكيّة للحياة/ بقلم: خالد ديريك

يحضن الخطر ويمضي به بعكازة الأمل! عن أحمد ضياء في ديوان ورقةٌ ...

دموع مشردة / بقلم: خالد ديريك

دموع مشردة / بقلم: خالد ديريك ــــــــــــــــــــــــــ تجرف آمال الشوق من التقاسيم ...