الرئيسية / إبداعات / طيفهُ مرَّ بي / رحمة بن مدربل

طيفهُ مرَّ بي / رحمة بن مدربل

 

“طيفهُ مرَّ بي”

 

مرَّ بِي …

مُؤرقاً عندَ بابِ المَساء

كسَّرَتْهُ النهاياتُ

نظرَنِي و …. مشَى

كانَ طيفهُ لحناً عذباً

كانَ قلبهُ عِشقاً ونار لهيبْ

وأنا…. كنتُ أمضِي، أَفرُّ إليهِ

وأحمِلُ نفسِي على ذاكَ التعب

كانَ يحملُ ” قرطاج” في جانبيهِ

ويَرحلُ عنِّي إلى المُنتهى

 

كيفَ لا؟ ….

هو ذاكَ الذي أنجبتهُ الحقيقةُ

وربَّتْهُ نسائمُ الحقول

وصارتْ تقولُ له ما تقول

فيمضي….

وبين ضلوعي حياءٌ وداء

يفجِّرُ بُعدَ البعيدِ ويرسمُ شكلَ المدَى

لأنِّي رَحلتُ ….

وقدْ أينعتْ بالحنينِ الجِراح

وفيها غَرِقتُ إلى جبهتِي

لأنِّي رَحلتُ

شوقي جرَى مُؤرقاً في دمِي

كيفَ لا؟

هو ذاكَ الذي كانَ طيفهُ …. عُمراً

كانَ قلبُه ناراً من لهبٍ

هو فارقنِي وافترقنا

ولمَّ تزلْ ذكرياتِي هنا

تَصنعُ الآن أعشاشها في الفُؤاد

هو أحرقنِي واحترقنا

وأيقظَ حُزنِي بعدَ الرُقاد

وكالحُلمِ عاد

فقلتُ له في تأنٍ: أيُّها العابرُ من دمي لدمِي

أيُّها العالقُ فيَّ

من عذابِي ومن عدمِي

أيُّها الحارقُ دمعِي

في أنيني ودمِي

يا رفيقِي…

أينَ أمضِي وأنتَ رفيقِي؟

وأين تمضي؟

وأسطورةُ الحريقِ تُضيءُ خُطاكَ

تُذيعُ شذاكَ هنا وهناكَ

تتوحدُ بكْ

وتكسو المساءَ ضياءَ رُؤاك

وتُنشِدُ لكَ

ثمَّ في الصُبحِ تأتِي

فلمَ لا أراك؟

 

 

 

بقلم: رحمة بن مدربل / الجزائر

 

2008 وهران ــ الجزائر

 

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

” ِبساطُ الرِّيح وَالدَّواءُ العجيب ” قصة للأطفال من تأليف الأديب سليم نفاع 

” ِبساطُ الرِّيح وَالدَّواءُ العجيب ” قصة للأطفال من تأليف الأديب سليم ...

في ضيافة النحويين/ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف

في ضيافة النحويين بقلم: محمد عبد الكريم يوسف ــــــــــــــــــــ   أشهر النحويين ...

حوار مع الشاعر السوري محمد زادة / أجرى الحوار: نصر محمد

حوار مع الشاعر السوري المغترب محمد زادة   أجرى الحوار: نصر محمد ...

تجليات إنسانية للشاعر عصمت دوسكي/ بقلم: أحمد لفته علي

حديث الشوق والحجر تجليات إنسانية للشاعر عصمت شاهين دوسكي * يصرخ في ...

قارئة الفنجان/ بقلم: مفيدة الوسلاتي

قارئة الفنجان/ بقلم: مفيدة الوسلاتي ـــــــــــــــــــــــــ هَذَا هو الزّمان الذي حَدّثتك عَنه ...

والنساءُ ظنونُ/ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف

والنساءُ ظنونُ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف ـــــــــــــــــــــ ربما كان نزار قباني ...

عالم لا يصلح للملائكة/ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف

عالم لا يصلح للملائكة بقلم: محمد عبد الكريم يوسف ـــــــــــــــــ   عندما ...

نصر محمد يحاور الشاعر السوري محمود زكي

حوار مع الشاعر السوري محمود زكي أجرى الحوار: نصر محمد ـــــــــ في ...