الرئيسية / إبداعات / وَيَسألُني/ بقلم:خديجة بن عادل

وَيَسألُني/ بقلم:خديجة بن عادل

وَيَسألُني…

بقلم:خديجة بن عادل

ـــــــــــــ

لا أدريْ لم يرهبنيْ الحرف

والروْح تسكن معالم الريح

مدايَ لا يصل منتهاهُ

والطُّرق تزَّينتْ سوادًا وعتمة

لا أجد المجاديفَ ولا نجمًا يضيءُ موطئ الأنفاسْ

دجًى سادَ وحزنٌ زادَ

ريْحانة العمر في غسقٍ

ويسْألنيْ لم هذا الشّرودْ؟

ترانيم عشْقي ولَّت وصدّت

وقيثاريْ تنحدر شيئًا فشيئًا

النغم بحَّ والفرح شحَّ

أوراقُ العمْر تساقطتْ والحبر جفَّ

دككت رأسيْ في شعريْ

عله ينسيني

أو يقبض على حشا الصّمْت

أنا الملتهبة المحترقةُ

رسمْت لوحة قزح

تعكس ملامح وجْهي وبؤسي

رضيت الهوان وانتظرت طويلاً

كمْ أنا ساذجةٌ

لم أدرك أنَّ الحبَّ مغامرة كبيرةٌ

لا يدخل سراديبها ويجتثُّ متاهاتها

إِلَّا من كان يفهم في حلِّ المتاريس القديمة

لَسْتُ أنا يا آناي إلا حسرة تبيض حسرة

ولذَّة امرأة أتتْ متأخّرةً

في زمن عجافٍ بسرْعتها القُصوى

لا حيلة ليْ

لا أبْجديّة شقيَّة

ولا غمْزة طريَّة

لا تقل إنني لَسْتُ هنا

فأنا حاضرةٌ وأصيلة

افتحْ بحْر كَفّك ستجدني قاطبةً ساكنةً حرفك

وصهيْليْ يتقافزُ تَحْت جلدك

أمْ أنَّك بحْرٌ باردٌ لَيْس لديْهِ ما يجريْ إليْهِ؟

بقلم: خديجة بن عادل

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور ــــــــــــــــــــــــــ يا أقرب النبض في كُلِّي ...

 تسألني عني/ بقلم: ريم النقري

 تسألني عني بقلم: ريم النقري ـــــــــــــــــــــ أنا التي أكرهك اعشوشبت بأنحائي أفقدتني ...

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان ـــــــــــــــــــــــ بنادقُ الفكرِ تقفو المشاعرْ رصاصُها ...

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك ……… تحت الأنقاض شفاه لثمت التراب ...

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي أبلسم فيه جراحه/ نهاد الحديثي

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي ...

أقف على ضفاف الرحيل/ بقلم: منى بعزاوي

أقف على ضفاف الرحيل بقلم: منى بعزاوي ـــــــــــــــــــــــــــ نطقت في حضرة الصمت ...

حوار مع الشاعرة السورية رودي سليمان/ حاورها نصر محمد

حوار مع الشاعرة السورية رودي سليمان أجرى الحوار: نصر محمد ــــــــــــــــــــــــــ   ...

صرخةُ الرّوح/ بقلم: خولة عبيد

صرخةُ الرّوح/ بقلم: خولة عبيد ـــــــــــــــــــــ كانتْ نبضةً مختلفةً سرتْ في عروقي ...