الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / جَـفَــاءُ ذَوِي الـقُــرْبَـى/ بن حليمة محمد

جَـفَــاءُ ذَوِي الـقُــرْبَـى/ بن حليمة محمد

جَـفَــاءُ ذَوِي الـقُــرْبَـى

 

عَــمَّ  وَبَـــاءُ الْــجَــفَـــاءِ

                 آذَانُ …  صُــمَّــتْ بِــرَغْــمِ

                       نِــدَاءِ هَـــدْيٍ شِــفَـــاءُ

                                  ****

                         مُـصِـيـبُ الْعُــمُـومَـةِ ذَاكَ

                       أَشــدُّ فَــاقَ اللَّـهَــــبْ

                             أَنَـا .. فَـقِـيـدُ

                                      حَـنَـانَـيْـنِ ..  أُمٌّ وَأبْ

                             تِـلْــكَ مَـشِـيـئَــةُ رَبْ

                                     حَــزِنْـــتُ

                         خِــتَــامًــا    ..   فُــؤَادِي رَحَــــبْ

                            وَدُّ الْأقَـارِبِ مَــالَ انْـقَـلَــبْ

                     حُــقَّ لِـحَــالٍ .. وَحِــيــدُ اللَّــقَـــبْ

                      جَـفَــا مَــنْ بِــقُــرْبِــي دَأَبْ

                       أَطَــاعَ مُـنَــاهِــضَ حُـسْـنِ الْأَدَبْ

                             أَضَــاعَ الـــثَّـــوَبْ

                    شَــرِيــكُ ثَــدْيِــي ..  لَـنَــا كَــمْ حَـلَــبْ

                             قِــوَى قَــدْ جَــلَـــبْ

                    وبَـطْــنٌ لِــحَــمْــلٍ تَـعَــبْ وتَـعَـبْ

                       إِضَــافَــةُ حِــجْــرٍ لِـهَــمٍّ وَثَـــبْ

                                ذَاقَ الــنَّــصَـــبْ   1

                    بِـجَـنْـبِــي يَــمُــرُّ مُــرُورَ الـذِّئَــبْ

                             وأُخْــرَى دِبَـــبْ

                          لَـئِــنْ شَــاءَ مِــنِّــي اقْـتَـرَبْ

                     جَــزَاؤُهُ   أَغْــلَــى ..    فَــاقَ الـــذَّهَــبْ

                            سَــمَـــا قَــــدْرُهُ

                            بِـمَــرْضَـــاةِ   رَبْ

                       سَـيَــنْـدَمُ يَــوْمَ .. كُـلِّـــي

                       لِـتُــرْبَــهْ اسْـتَــجَــبْ

                       عَــنْــهُ احْــتَــجَـــبْ

                            فَــطُـوبَــى .. لِـطِــيــنٍ

                        صَـحَــا مِــنْ ذُنُــوبٍ

                           جَـــــدَّ  ..  أَنَـــبْ

                     1) الـنّـصَـب: الـتّـعـب

 

 

 

 

بقلم: بن حليمة محمد

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

رحمة وأنا / بقلم: سناء علي الداوود.

رحمة وأنا / بقلم: سناء علي الداوود. ـــــــــــــــــــــ ليلة الأمس، كنتِ تبتسمين، ...

للخِيَانَةِ رَائِحَةٌ، طَعمٌ.. وَلَوْنٌ / بِقَلم: آيات عبد المنعم

للخِيَانَةِ رَائِحَةٌ، طَعمٌ.. وَلَوْنٌ / بِقَلم: آيات عبد المنعم ــــــــــــــــــــــــــ هَذَا… وَكَانَتْ ...

دوامات في صفحة السماء/ بقلم: سامح أدور سعد الله

دوامات في صفحة السماء/ بقلم: سامح أدور سعد الله ــــــــــ كانَ الجو ...

ثمن العار/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

ثمن العار بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــــــ ثمن العار سألوني ما هو ...

“ملائكة في غزة” عمل روائي جديد للدكتور محمد بكر البوجي

“ملائكة في غزة” عمل روائي جديد للدكتور محمد بكر البوجي كتب: شاكر ...

يا دمعَ المراكبِ / بقلم: مرام عطية

يا دمعَ المراكبِ / بقلم: مرام عطية ـــــــــــــــــ يا ساكن ضلوعي يا ...

امرأة أعشقها حقا/ بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة

امرأة أعشقها حقا بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة ــــــــــــــــ يحدث أن ...

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي/ بقلم: د. روز اليوسف شعبان

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي بقلم: د. روز اليوسف ...