الرئيسية / قصة / حينما تركَ صديقته وبات مُدمناً بالفيسبوك/ عطا الله شاهين

حينما تركَ صديقته وبات مُدمناً بالفيسبوك/ عطا الله شاهين

حينما تركَ صديقته وبات مُدمناً بالفيسبوك

 

بات ذاك الشابّ مع مرور الأيام مدمنا في التصفح بالفيسبوك، حتى أنه لم يعد يهتمّ بها البتّة، وذات مساء أتتْ إليه، وقالتْ له والغضب بدا جليا في عينيها: لا أظنُّ بأنّكَ تحبُّني أكثر من الفيسبوك، هكذا بتّ أرى في الأشهر الأخيرة، فردّ عليها كلا، لكنني مهتمٌّ في دراسة ما، وأرغب في تضمينها في مادتي حول أهمية وسائل التواصل الاجتماعي في نشر الأخبار المهمّة للناس، لكنها صمتتْ، ولم تردّ عليه، وخطتْ صوب المطبخِ، وراحتْ تسألُ نفسها لماذا لم يعدْ يهتمّ بي كأيامِ زمان قبل ما نعرف الفيسبوك وجنونه؟ هل يبحثُ عن امرأةٍ أجمل منّي هناك؟ لا أعتقد ذاك، فهو يحبّني، لقد قالَ لي حينما وقعنا في حُبّ بعضنا أنتِ الأجمل بين النّساء، أنتِ الحُبّ الأول والأخير، لكنّني بتّ لا أصدّقه مع مرور الأيام، فاهتمامُه في صفحات التواصل الاجتماعي باتَ أكثر منْ اهتمامِه بي..

وذات يومٍ أتته فجأةً كعادتها، ووجدته يدردشُ مع فتاةٍ أخرى، فقالتْ له: لمْ أعدْ أحتمل أكثر، فأنتَ بتّ مدمناً على الفيسبوك، ولم تعدْ تهتم بي البتة، فأنتَ حتى بتّ غير مكترث باتصالاتي بكَ في الآونة الأخيرة، وحين ترى اتصالاتي لا تكلف نفسكَ لتردّ عليّ، فقال لها: اعذريني، أنتِ محقّة فيما تقولينه، وقبل أن تخرج قالت له: وداعا يا أوّل حُبّ.. وفي اليوم التالي تحدّث معها، وقال لها: أعدكِ بأنني لن أكون مدمنا بالفيسبوك بعد اليوم..

 

 

بقلم: عطا الله شاهين

 

 

 

 

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

امرأة أعشقها حقا/ بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة

امرأة أعشقها حقا بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة ــــــــــــــــ يحدث أن ...

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي/ بقلم: د. روز اليوسف شعبان

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي بقلم: د. روز اليوسف ...

قاب قوسين/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

قاب قوسين/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ………………. حينَ عانقني همسُ النوافذِ ...

واحدٌ نبضي/ بقلم: عبلة تايه

واحدٌ نبضي بقلم: عبلة تايه/ فلسطين ـــــــــــــ وأقولُ يخطئهُ الظلامُ  وشايةً فالليل ...

إستعراض لقصَّة ( عفيف يُحبُّ الرَّغيف ) للأديب سهيل عيساوي/بقلم: د. حاتم جوعيه

  إستعراض لقصَّة ( عفيف يُحبُّ الرَّغيف ) للأطفال  للأديب  سهيل  عيساوي   ...

كتاب “الأسد الذي فارق الحياة مبتسما” والنهايات المدهشة للكاتب سهيل عيساوي/ بقلم: السيد شليل

الأسد الذي فارق الحياة مبتسما والنهايات المدهشة   بقلم: السيد شليل -مصر ...

صدور عدد شباط 2021 من مجلة “الإصلاح” الأدبية-الفكرية

صدور عدد شباط 2021 من مجلة “الإصلاح” الأدبية-الفكرية عرعرة-من شاكر فريد حسن ...

ولو عيدا يشبهه/ بقلم: زهرة الطاهري

ولو عيدا يشبهه/ بقلم: زهرة الطاهري ــــــــــــــ كل الطرقات التي ركضت فيها ...