الرئيسية / إبداعات / افعل ما يحلو لك…/ أمال محمود

افعل ما يحلو لك…/ أمال محمود

آمال محمود

 

 

 

 

 

 

 

 

 

افعل ما يحلو لك …

ولترحل إلى أقصى صمتك

لن أهاب غيابك

إن أطفأت عينيك ستبصرني

إن أغلقت أذنيك سينساب صوتي إلى داخلك

عبر مسامات وجهك

إن تخليت عن قدميك ستحملك الدروب

إلي عنوة

إن شبكت ذراعيك خلف ظهرك لتعرض عن عناقي

سيكشف ظلك عن ذراعيه

إن أقفلت فمك لتمنعه عن ذكر اسمي

ستنطق به أفواه قصائدك

إن أوصدت قلبك كي لا تفر منه كلمة – أحبك

في غفلة عن النبض ستحملها إلي شرايينك

إن أقلعت عن عادة – قبلة ما قبل النوم

ستثور في وجه الليل

قبلاتي الشاردة بين براري ضلوعك

إن كممت ثغر قلبك

سينبض كل ما فيك مطالبا بي

إن قطعت أوردتك لتمنع جرياني في أنحائك

سيلوذ في جسدي دمك

إن استبعدت أنفاسي المرابطة تحت وسادتك

ستغزو الكوابيس مخيلتك

إن تطرقت إلى النسيان محاولا قتلي في ذاكرتك

ستسيل دمائي الطازجة من بين كفيك

لتمثل أمام محكمة غير عادلة كبريء مجرم

 

افعل ما يحلو لك…

عجل برحيلك

ولكن إياك أن تنسى

 

أنني ابنة ثورات جسدك الكبرى!

 

 

 

بقلم: آمال محمود

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

كفة الميزان/ بقلم: ربى محمود بدر

كفة الميزان/ بقلم: ربى محمود بدر ـــــــــــــــــــــــ تتعانق الحروف والكلمات وينثر القلم ...

حوار مع الشاعر الكردي السوري فرهاد دريعي/ أجرى الحوار: نصر محمد

حوار مع الشاعر الكردي السوري فرهاد دريعي أجرى الحوار: نصر محمد ـــــــــــــــــــــ ...

خريف…/ بقلم: رحال عبد الجليل

خريف…/ بقلم: رحال عبد الجليل ـــــــــــــــــــــ عندما تنسج كِيمْياء الرّوح  خُيوطها فِي ...

ليلة هلع عند ناهد/ بقلم:عبد القهار الحجاري

ليلة هلع عند ناهد بقلم:عبد القهار الحجاري ـــــــــــــــــــــــ لم أدر ماذا حدث ...

الواقعية والصورة الشعرية للشاعر عصمت دوسكي/ بقلم: كلستان المرعي

الواقعية والصورة الشعرية للشاعر عصمت شاهين دوسكي   * الشاعر يجعل القارئ ...

مبروكة عينين الفار تتقدم إلى خطبة رجل/ بقلم: نور الدين إسماعيل

 مبروكة عينين الفار تتقدم إلى خطبة رجل بقلم: نور الدين إسماعيل ــــــــــــــ ...

اغتراب…/ بقلم: نانسي عزام

اغتراب…/ بقلم: نانسي عزام ــــــــــــــــــ لي في قريتي قرية… لي فيها استراحة ...

  دُروبُ الوَجْدِ / بقلم: علي موللا نعسان 

  دُروبُ الوَجْدِ / بقلم: علي موللا نعسان  ــــــــــــــــــــــ    دُروبُ الوَجْدِ ...