الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / إلى سميح القاسم في ذكرى ميلاده/ بقلم: شاكر فريد حسن

إلى سميح القاسم في ذكرى ميلاده/ بقلم: شاكر فريد حسن

 

 

 

 

 

 

 

 

إلى سميح القاسم في ذكرى ميلاده/ بقلم: شاكر فريد حسن

 

هادر كالموج كان

سيال اليراع

مقاوم ومستبسل

لا يساوم

يعربي الروح شاعر

حمل دمه على كفه

ومضى

بعد أن تسامى بالقوافي

فكان سيد الكلمة

وأمير القصيدة

وشمس الملحمة

أنشد للثورة

والقضية

وغنى للشهداء

وللحب في كل العواصم

ثار مع الثائرين

في كل مكان

ووقف مع المظلومين

وانتصر لقضايا المسحوقين

وهتف يا كفر قاسم

يا جرحي المكابر

يوم نزفت وأيقظت

الضمائر

فلطالما تغنيت بها

فوق المنابر

ومن مثلك يا أبا وطن

أصيل

وشجاع

به بين الأمم نفاخر

وان تواريت عن الأنظار

ففي قلوبنا باق

لن تغادر

أو تهاجر

 

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور ــــــــــــــــــــــــــ يا أقرب النبض في كُلِّي ...

 تسألني عني/ بقلم: ريم النقري

 تسألني عني بقلم: ريم النقري ـــــــــــــــــــــ أنا التي أكرهك اعشوشبت بأنحائي أفقدتني ...

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان ـــــــــــــــــــــــ بنادقُ الفكرِ تقفو المشاعرْ رصاصُها ...

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك ……… تحت الأنقاض شفاه لثمت التراب ...

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي أبلسم فيه جراحه/ نهاد الحديثي

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي ...

أقف على ضفاف الرحيل/ بقلم: منى بعزاوي

أقف على ضفاف الرحيل بقلم: منى بعزاوي ـــــــــــــــــــــــــــ نطقت في حضرة الصمت ...

حوار مع الشاعرة السورية رودي سليمان/ حاورها نصر محمد

حوار مع الشاعرة السورية رودي سليمان أجرى الحوار: نصر محمد ــــــــــــــــــــــــــ   ...

صرخةُ الرّوح/ بقلم: خولة عبيد

صرخةُ الرّوح/ بقلم: خولة عبيد ـــــــــــــــــــــ كانتْ نبضةً مختلفةً سرتْ في عروقي ...