الرئيسية / إبداعات / مواسم مغتصبة/ بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

مواسم مغتصبة/ بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

مواسم مغتصبة

بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

 ///

عودي يَدي… تنشّقي عَبَقي

يا غُربتي… هذا المَدى عُنُقي

هذا الصّدى؛ وجدانُنا الغافي

 هذي الرّؤى هي لونُنا الشّفَقي

كلُّ العصافيرِ التَقَت حُبًا

 أنا عَصافيري..

ينأى بها غَرَقي.

 (…….)

إضرب هنا يا موج

 لا قلبَ للقَصَبةْ

 منذُ استَبَدَّ الموتْ

 حتى مواسِمُنا

 يا موجُ مُغتَصَبَةْ.

إضرب ولا تحزَنْ

 هذي مدامِعُنا

 يا موجُ مُغتَرِبةْ

(…….)

يغدو الأصيلُ بِنا

 من وَجدِنا جُنّةْ

 الحزنُ مِهنَتُنا

 كالسِّرِّ نسكُنُهُ

 حينًا ويَسكُنُنا

 نهوى مسارِبَهُ

 يهوى تسَيُّبَنا

 حُبًّا نُعَتِّقُهُ

 نغدو بهِ ظَنًّا

 يقتاتُنا ظنُّه

(…….)

قومي اسكُني قلبي

 كونيهِ يا مُدُني

 جُرحي هُنا وَطَنٌ

 والأرضُ مُتعَبَةٌ

 أودَعتُها شَجَني

(…….)

يبقى عَويلُ الرّيح

 يقتاتُ من فَرَقي

 الحزنُ هيكَلُنا

 حُدودُهُ أفُقي

 الأرضُ مُثقَلَةٌ

 الصّمتُ عُصفورٌ…

ريشاتُهُ عُنُقي

 مَلامِحي طِفلٌ …

مازالَ يجهَلُني…

أراهُ يرسُمُني…

في وعيِهِ لونًا …

اللّونُ من غَبَقي

(…….)

النّفسُ مُثقلَةٌ…

تَجتاحُها غَيمَةْ

 يا غُربتي… ما في المدى غُمّةْ

 هل يبلُغ القمّة…

من قيدُهُ اللُقمَةْ؟

::: صالح أحمد (كناعنة) :::

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“ملائكة في غزة” عمل روائي جديد للدكتور محمد بكر البوجي

“ملائكة في غزة” عمل روائي جديد للدكتور محمد بكر البوجي كتب: شاكر ...

يا دمعَ المراكبِ / بقلم: مرام عطية

يا دمعَ المراكبِ / بقلم: مرام عطية ـــــــــــــــــ يا ساكن ضلوعي يا ...

امرأة أعشقها حقا/ بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة

امرأة أعشقها حقا بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة ــــــــــــــــ يحدث أن ...

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي/ بقلم: د. روز اليوسف شعبان

دراسات في أدب الأطفال المحلي للكاتب سهيل عيساوي بقلم: د. روز اليوسف ...

قاب قوسين/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

قاب قوسين/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ………………. حينَ عانقني همسُ النوافذِ ...

واحدٌ نبضي/ بقلم: عبلة تايه

واحدٌ نبضي بقلم: عبلة تايه/ فلسطين ـــــــــــــ وأقولُ يخطئهُ الظلامُ  وشايةً فالليل ...

إستعراض لقصَّة ( عفيف يُحبُّ الرَّغيف ) للأديب سهيل عيساوي/بقلم: د. حاتم جوعيه

  إستعراض لقصَّة ( عفيف يُحبُّ الرَّغيف ) للأطفال  للأديب  سهيل  عيساوي   ...

كتاب “الأسد الذي فارق الحياة مبتسما” والنهايات المدهشة للكاتب سهيل عيساوي/ بقلم: السيد شليل

الأسد الذي فارق الحياة مبتسما والنهايات المدهشة   بقلم: السيد شليل -مصر ...