الرئيسية / صحة وعلوم / الشاي‭ ‬الأخضر والرمان‭ ‬يكافحان‭ ‬الشيخوخة

الشاي‭ ‬الأخضر والرمان‭ ‬يكافحان‭ ‬الشيخوخة

‬الشاي‭ ‬الأخضر والرمان‭ ‬يكافحان‭ ‬الشيخوخة 

أكد‭ ‬الطبيب‭ ‬البريطاني‭ ‬ميشيل‭ ‬براك‭ ‬الأستاذ‭ ‬في‭ ‬الكلية‭ ‬الملكية‭ ‬البريطانية،‭ ‬في‭ ‬معرض‭ ‬دراسته،‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬حماية‭ ‬الجسم‭ ‬من‭ ‬عملية‭ ‬الأكسدة‭ ‬وتقوية‭ ‬الجهاز‭ ‬المناعي‭ ‬للتمتع‭ ‬بصحة‭ ‬جيدة،‭ ‬وذلك‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬تناول‭ ‬الرمان‭ ‬الذى‭ ‬يحتوي‭ ‬على‭ ‬مضادات‭ ‬الأكسدة‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬الشاي‭ ‬الأخضر‭.. ‬ويفضل‭ ‬أكل‭ ‬ثمار‭ ‬الرمان‭ ‬في‭ ‬هيئة‭ ‬عصير‭ ‬لاحتوائه‭ ‬على‭ ‬فيتامين‭ ‬‮«‬ج‮»‬‭ ‬و»ب‭ -‬6‮»‬‭ ‬لحماية‭ ‬الخلايا‭ ‬من‭ ‬الشيخوخة‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬تناول‭ ‬ثمار‭ ‬الخوخ،‭ ‬والتوت،‭ ‬والعنب‭ ‬الجاف‭ ‬والفراولة‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬خضراوات‭ ‬السبانخ‭ ‬والبروكلي‭ ‬والبنجر‭ ‬مع‭ ‬فصوص‭ ‬الثوم‭ ‬مع‭ ‬الامتناع‭ ‬عن‭ ‬تناول‭ ‬اللحم‭ ‬الأحمر‭ ‬بمعدل‭ ‬مرة‭ ‬واحدة‭ ‬في‭ ‬الأسبوع‭ ‬مع‭ ‬الحرص‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬الرياضة‭ ‬يساعد‭ ‬على‭ ‬تقوية‭ ‬وظائف‭ ‬القلب‭ ‬والرئة‭ ‬مع‭ ‬الابتعاد‭ ‬عن‭ ‬التدخين‭ ‬أو‭ ‬التعرض‭ ‬لمصادر‭ ‬التلوث‭.‬

Alzaman

عن Xalid Derik

x

‎قد يُعجبك أيضاً

امتناع الأضداد في معاني اللغة (الرسالة 43 ) / بقلم: فراس حج محمد

الرسالة الثالثة والأربعون امتناع الأضداد في معاني اللغة بقلم: فراس حج محمد/ ...

كل شيء مزعج في ظل هذا الوضع ( الرسالة 42 ) / بقلم: فراس حج محمد

الرسالة الثانية والأربعون كل شيء مزعج في ظل هذا الوضع فراس حج ...

يا لخسارة العشاق ما أكثرها! (الرسالة 41) / بقلم: فراس حج محمد

الرسالة الحادية والأربعون يا لخسارة العشاق ما أكثرها! بقلم: فراس حج محمد/ ...

وأرتوي حتى الظمأ / بقلم: جودي قصي أتاسي

وأرتوي حتى الظمأ / بقلم: جودي قصي أتاسي ــــــــــــــــــــ اسكب حروفك فوق ...

صدور العدد العاشر من مجلة شرمولا الأدبية

صدور العدد العاشر من مجلة شرمولا الأدبية ـــــــــــــــــــ صدر العدد العاشر من ...

اللحن ودواعيه السردية في رواية “مأساة كاتب القصة القصيرة”/بقلم: فراس حج محمد

اللحن ودواعيه السردية في رواية “مأساة كاتب القصة القصيرة“ بقلم: فراس حج ...

الروح الأدبية في كتاب “الإصحاح الأول لحرف الفاء”/ بقلم: رائد محمد الحواري

الروح الأدبية في كتاب “الإصحاح الأول لحرف الفاء“ بقلم: رائد محمد الحواري/ ...

الهروب اللاواعي/ بقلم: يونس عاشور

الهروب اللاواعي..! بقلم: يونس عاشور ـــــــــــــــــــ   لا تتوارى هَرباً عنّي.. أو ...