الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / بقايا وردة حمراء/ بقلم: محمود العياط

بقايا وردة حمراء/ بقلم: محمود العياط

 

 

 

 

 

 

بقايا وردة حمراء/ بقلم: محمود العياط

ـــــــــــــــــــــــ

عندما كنت صغيرا كان قلبي كبيرا

كنت أمشي إلى حديقة جدتي حثيثا

———————————–

شجيرات بجدار البيت القديم يبدو تليدا

أقطف ورده حمراء وأجرى نحو دارها وحيدا

لعل أقابلها وأعطيها لها فرحا سعيدا

————————————–

لم أجدها يومها فرجعت أدراجي

حزينا شريدا

ماتت الجدة وراحت الحديقة وزوجوها ورحلت بعيدا

—————————————-

صرت اليوم كبيرا لكن لا زال قلبي

يذكر الحب الأول صغيرا

صارت خطواتي الأولى نحو داركم حدثا فريدا

—————————————–

وكأنها خطوات في محراب الحب للعاشقين مددا مديدا

راح كل شيء ولكن الوردة الحمراء

لاتزال في دفاتري تهدهد في السطور من ثم تعيدا

———————————————-

وردة حمراء مثل خدها غصنها الواهي مازال ينبض بالدلال مثل قدها

قابلتها اليوم بعد عمر عجوزا وعجوزا يا قلبي

لم يبق من حبها وذكرياتي معها إلا الوردة والحفيدا

محمود العياط

عن Xalid Derik

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ثورة الإحساس وصرخة الضمير، والشاعر عصمت دوسكي/ بقلم: أحمد لفتة علي

ثورة الإحساس وصرخة الضمير والشاعر عصمت شاهين دوسكي … * الطاقة الفكرية ...

المنفى والاغتراب في قصيدة ” أضاعوني” للشاعر عزّ الدين المناصرة/ بقلم: د. روز اليوسف شعبان

المنفى والاغتراب في قصيدة ” أضاعوني” للشاعر الفلسطيني البروفيسور عزّ الدين المناصرة ...

شجرة المانجا/ بقلم: محمود العياط

شجرة المانجا/ بقلم: محمود العياط  ــــــــــــــــــــ وعلى طلعك يا شجر المانجا ويا ...

أتدلى من قلبك / بقلم: جودي قصي أتاسي

أتدلى من قلبك / بقلم: جودي قصي أتاسي ـــــــــــــــــــــــ أملك التفاتة النهرِ ...

حلم تحول لذكرى/ بقلم: نجاح هوفاك

حلم تحول لذكرى/ بقلم: نجاح هوفاك ـــــــــــــــــــــــــــــــ أنا… سليلة تلك الدمعة التي ...

سابينس: موجز تاريخ الانسان وترجمة مميزة للدكتور جكر عبدالله ريكاني/ بقلم: جوتيار تمر

سابينس: موجز تاريخ الانسان وترجمة مميزة للدكتور جكر عبدالله ريكاني بقلم: جوتيار ...

حوار مع مدربة التنمية البشرية سحر عبد المجيد/ مقدم الحوار: أحمد سلايطة

حوار مع مدربة التنمية البشرية سحر عبد المجيد، مقدم الحوار أحمد سلايطة ...

دروبُ الحبِّ/ بِقَلم: علي موللا نعسان

دروبُ الحبِّ/ بِقَلم: علي موللا نعسان ـــــــــــــــــــــــــــــ جاسَ الورى سهرُ الأجفانِ في ...