الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / يا عيد/ نرجس عمران

يا عيد/ نرجس عمران

يا عيد

 

أتاكَ العيدُ متكئٌ
وعكازه حزن
لِمَ الهَرم يا عيد ؟ !
لِمَ الضحكات
خلف الوعد تحتجبُ
أتيك وكليَّ أمل
بفرح لطالما انتظرَ وينتظرُ
وأجدك يا عيد مترحا
وكأن البلايا بكم حطوا
وتضحك العيون
اذ أشرقت في ترفٍ
وأسال العيون
لماذا هكذا ضحكوا ؟
يجيبني..
خافق بالضوضاء يحرقني
وعلى سطوري
خفقاته صلبوا
تلك الشفاه
ثوب الحديد قد لبسوا
وإلي الوجنات
كيف يتأرجح من به صدأ ؟
لماذا يا عيد ؟
كل هذا وكل ذاك
أم أنت مثلنا
بالفقد
كلك تجلد ؟؟؟ !!!!
ما عاد عمرك ربيعا
وأسال الربيع
عن ألوانه
عن .. أيامه
كيف لم يلدوا ؟!
 
تلك الخوالي
مابرحت مُنانا
والمنى إليها تعدو كما الولد
ما النفع ؟
وعنها تاهت خطانا
أم الدروب إليها
بالدموع تعبدوا
ياعيد
في كل مرور
تجلدنا
وتجلدنا حروفك
إذا عُدُو
ع … عيون
من العيون قد هربوا
وبات النظر للعمى يختصر
ي …. يسار بلا يمين
وأثوب الاتجاهات
على جسد فلاة
فقط عثروا
د…. دفنوا في صورة
ألا ليت الصورة تتكاثر
فمتى تأتينا بِعيدٍ
ياعيد ؟؟؟

بقلم: نرجس عمران

 

 

عن Xalid Derik

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قراءة في كتاب جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي للباحثة أزهار بامرني/ بقلم: عصمت دوسكي

قراءة في كتاب جان بياجيه ونظرية النمو المعرفي للباحثة أزهار بامرني بقلم: ...

ملاعين…/ بقلم: ساليماتا با

ملاعين…/ بقلم: ساليماتا با ـــــــــــــــــــــــــــــ هؤلاء الذين يحبون ويتبجحون بأذية الناس هم ...

ريبر هبون يباغت العتمة بالنور / بقلم: حمود ولد سليمان

ريبر هبون يباغت العتمة بالنور بقلم: حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” ـــــــــــــــــــ ...

الأمطار اللامبالية تزيل مستحضرات التجميل للشاعر تانغ تشنغ ماو/ ترجمة: شروق حمود

, THE CARELESS RAINS WASH AWAY THE COSMETICS الأمطار اللامبالية تزيل مستحضرات ...

شوق يشدني من قلبي/ بقلم: جودي قصي أتاسي

شوق يشدني من قلبي بقلم: جودي قصي أتاسي ـــــــــــــــــــــــــ شوق يشدني من ...

إلهام…/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

إلهام… بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــ صوت الحرمان يملأ جراح الظلام الشوق ...

ومنذ أول قُبلة فيها/ بقلم: زهرة الطاهري

ومنذ أول قُبلة فيها/ بقلم: زهرة الطاهري ـــــــــــــــــــــــ راق لي أن أبعثرك ...

أنشودة ماء / بقلم: نرجس عمران

أنشودة ماء / بقلم: نرجس عمران ـــــــــــــــــــــــــ بين حقول العمر تجري كساقية ...