الرئيسية / إبداعات / ماذا نُريدُ مِنَ الظَّلام/ بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

ماذا نُريدُ مِنَ الظَّلام/ بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

 

 

 

 

 

ماذا نُريدُ مِنَ الظَّلام/ بقلم: صالح أحمد (كناعنة)

ــــــــ

ريحٌ هناكَ وقَعقَعَة.

ماذا تريدُ منَ الظّلامِ سوى السّدى؟

البحرُ يبلَعُ ملحَهُ، والصّمتُ يسكُنُ جُرحَهُ، والرّملُ يطمُرُ قَرحَهُ،

والرّيحُ ترسمُ ضَعضَعَة.

كلُّ الخَطايا موجِعَة.

لا تسألوا الأشباحَ عن عُنوانِها.

لا تسألوا الأتراحَ عَن ألوانِها.

فِقهُ التّساؤُلِ مَهزَلَة.

ويَسوؤُني أني أراكُم توقِظونَ الخَلخَلَة.

ووراءَكُم سُحُبُ المَواجِعِ مُقبِلَة.

هل في المدى – والرُّزءُ لونُ إزارِهِ- إلا اجتِرارَ المُعضِلَة؟

مَن فَسَّرَ الأوهامَ؟ مَن؟

والسّدى، مَن أوَّله؟

أنَذا كَفَرتُ بِكُلِّ ألوانِ الوَلَه.

ولَعَنتُ سِرَّ الآهِ، لُغزَ المسألة.

وصَنَعتُ لي أفقًا بلونِ الجُلجُلَة.

ووقفتُ أُجمِلُ قِصَّتي، وصَرَختُ…

صوتي لَم يَكُنّي!

والصّدى ينفي التّلاشي مَنشَأه.

عَقَلَ التّقاعُسُ مَقتَلَه.

كَم مؤسِفٌ ألا تذودَ القافِلَةْ:

عَن باقِياتِ مَسارِها، عَن عُذرِه، وعَنِ الأماني العالِقَة…

كلّ المَزاعِمِ يعتَريكَ جُنونُها إن صارَ نَهجُكَ هَلهَلَة.

وَيلاهُ مِن ليلِ السّدى ما أطوِلَه!

قلبي عَليكَ الآنَ، أو قَلبي مَعَك..

والبَردُ يَصلُبُني، ويَستَبكيكَ…

مَغناةُ السُّدى للبَلبَلَة.

روحي فِداكَ أخي، وعَيني مَسكَنَك…

والليلُ يسبيني، ويَستَغشيكَ…

مَرثاةُ المَدى للوَلوَلة.

اللّيلُ لا يَخشى جُنونُ الهَروَلَة.

فاصنَع طَريقَكَ، كُن زَمانَك، وانتَصِب…

مَن نامَ يَسهُلُ نَفيُهُ.

من هانَ أسلَمَ للعَوادي مَقتَلَه.

::: صالح أحمد (كناعنة) :::

عن Xalid Derik

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إلى امرأةٍ تُدعى “صوفي”/ بقلم: فراس حج محمد

إلى امرأةٍ تُدعى “صوفي“ بقلم: فراس حج محمد/ فلسطين ــــــــــــــــ امرأةٌ لم ...

قراءة في خريطة الإبداع الأدبي والنقدي للكاتب وليد أبو بكر / بقلم: فراس حج محم

قراءة في خريطة الإبداع الأدبي والنقدي للكاتب وليد أبو بكر بقلم: فراس ...

الرسالة 55 “كلّ شيءٍ مزحم على ما يبدو” / بقلم: فراس حج محمد

الرسالة الخامسة والخمسون كلّ شيءٍ مزحم على ما يبدو فراس حج محمد/ ...

صدرت حديثًا رواية (رائحة العندليب) للروائي السعودي عبد العزيز حسن آل زايد

صدرت حديثًا رواية (رائحة العندليب) للروائي السعودي عبد العزيز حسن آل زايد ...

تسألني من حبيبتي …؟/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

تسألني من حبيبتي …؟ بقلم: عصمت شاهين دوسكي ــــــــــــ تسألني من حبيبتي ...

كابوس …/ بقلم: أحلام محمود

كابوس …/ بقلم: أحلام محمود ـــــــــــــــــــــــ  الأمر مخيف هذه المرة أكثر مما ...

يصدر قريبًا ديوان “أَحببتُ أرنب” للشاعرة اليمنية العنود عارف

يصدر قريبًا ديوان “أَحببتُ أرنب” للشاعرة اليمنية العنود عارف ــــــــــــــــــــــ يصدر حديثاً ...

مهاجرون نحو الشرق… أول سلسلة روائيّة يصدرها الروائي عبد العزيز آل زايد

مهاجرون نحو الشرق أول سلسلة روائيّة يصدرها الروائي عبد العزيز آل زايد ...