الرئيسية / آراء قكرية ونقدية /                                                       صِلةُ الرّحِـم/ بقلم: بن حليمة امحمد

                                                      صِلةُ الرّحِـم/ بقلم: بن حليمة امحمد

                                                      صِلةُ الرّحِـم/ بقلم: بن حليمة امحمد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

الرّحِـم . إسـم ..لِـسُـمُـوّ مقامه. اشتُقّ من قداسته حـروف كلمة الرّحمان. معلّم البيان.  لقد حثّ عليها و أوصى بها أوّل حامل القرآن لِما لها من أهميّة لم تخطر ببال الإنسان عبر الأزمان.
ـ لا معايير لها … كونها غير قابلة للأوزان ولو اجتمعت ما لا نهاية أطنان.

– مقصّها رُمح و جرح عميق . آلامُه فاق آلامَ الورم . لئـن سُـئل العاصي يجيب

نعم.  فما بـال الّذي بها اِعـتـصـم.

– إخواني ..  إمتثالا للأمر العظيم من العليّ الكريم (  فذكّـرْ ) اِرتأيت  التّطرق لها

طالبا العفو  من  القرّاء الأفاضل كالطالب الطّـيّب لأساتذته.

– لقد أجبرني رثُّ حالها وهشُّ حبالها من جرّ أيدينا الخشِنة والخشية

ممّن حثّ وحرص على التّمسك بها. لقد اِستُخِفت فخفّت وما أخافت.

وقد يدفع الضّريبة الضّمير من سهامها وسمّها فيتداعى لها عيشنا بتفكّك أفراد

العمومة عامّة وتفعل البغضاء فعلتها الشّنيعة فتفلت طهارة القلوب من بين أيدينا.

                 وتُنقل العدوى كاللّهيب  في الهشيم إلى النّشىء . وإن سألوا و لامُوا .. فكيف نُجيب ؟

السّبب  . الشّائع لـدى  المُسِـنّ و اليافع (1) . الشّنيع   مُضحك الرّضيع . مُبغض

البديـع . لقد قطعوني فقطعت ( البادئ أظلم  )

إن هو    إلاّ   وَهْـم.   وُشِـم   بِـإبرة   المُنتقم.   من   أبينا  آدم  ابتغاء خلود الهَـمّ .

 

في هذا الصّدد . أكتفي  بحديث  واحد حيث قال  المصطفى عليه الصّلاة و السّلام :

 

ليس الواصل بالمكافئ . لكنّ الواصل الّذي قطعت رحِمُه.  فوصلها .

فمن لمْ يتأثّر .  و سعى للظَّـفر بإصلاح مـا غدر فيه. فالسّخط  لا مفر من  المقتدر  .

– اليوم  .. إنّنا فوق الأرض ولا ندري من سيكون غدا تحتها ينتظر العرض. لنسعى جميعا إليها

سعي النّمل في الوديان والجبال غير مُبال بصعاب العوارض من أجل البقاء على وجهها الزّائل. ولمواجهة هول ظلام القبر حيث لا أنيس لنا إلاّ ما قدّمنا من الأعمال الصّالحة.

  • ختام مقالتي أبيات فقيرة تكرّم بها الإلهام أثناء   التّحرير لأجل تغيير ما حلّ بنا

    ولباسنا حرير وهو أدنى من سعف الحصير. و لئن طالها الكسور ما دعتْ


  • للنّفور.
    و الأمل يحذوني بتغيير مسار كلّ ضال لتعُمّ الفائدة خدمة للإنسانية المُذبابة
  • بلهيب دُنيانا الرّهيب.

الـعـنـوان: صِلةُ الرّحِـم.

لِمَـا  قُــطِـعَ  الـرَّحِـمُ ؟   //    وَ  قَـدْ  حَـثّ الْأرحَـمُ

 

بِـالْعَـرْشِ قَـدْ عُـلِّـقَتْ      //  وَ نـادَتْ لِكـيْ يَـنْـعَـمُـوا
فلوْ بالإثمِ عـلِـمُوا          //  بِإِبْـلِـيسَ قَدْ رَجَـمُـوا

أسَـالُوا الدُّمُـوعَ أمـامَ      // بُيُـوتِ الْأهَـالِي ازْدَحَمُوا

الهامش  1) اليافع :   من شارَفَ الاحتلام ، وهو دون المراهِق والجمع : يفعَةٌ ، وأَيفاعٌ ،

 

                          بن حليمة امحمد

    سعيدة (الجزائر) يوم الجمعة 08 مارس 2019م.

عن waha alfikir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نوم النَّعام/ بقلم: جهان كور نعسان

                        ...

عبَّارةُ الفرحِ …. تئنُّ/ بقلم: مرام عطية

عبَّارةُ الفرحِ …. تئنُّ/ بقلم: مرام عطية _______________ الوطنُ يسكنُ في قريةٍ ...

تناغم الوجد/ بقلم: طارق فايز العجاوي

تناغم الوجد بقلم: طارق فايز العجاوي ـــــــــــــــــــــــــــ يا عطر روحي يا ولهي ...

تَنْهيدَةُ الغَرْقىٰ التِياع/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

تَنْهيدَةُ الغَرْقىٰ التِياع/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ أرواحٌ تتوسلُ بكَفِّ ...

وا أسفاه / بقلم: أمينة أحمد نورالدين

          وا أسفاه / بقلم: أمينة أحمد نورالدين ...

ترانيم/ بقلم: جهان كور نعسان

                  ترانيم/ بقلم: جهان ...

مشيب …/ بقلم: عبد الرحمن الكحلوت

مشيب …/ بقلم: عبد الرحمن الكحلوت ــــــــــــــــــــــــ وتسأل هل ترامى الشيب فيها ...

الجولان كان وسيبقى أرضًا سورية/ بقلم: شاكر فريد حسن

الجولان كان وسيبقى أرضًا سورية بقلم: شاكر فريد حسن ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ تصريحات الرئيس ...