الرئيسية / إبداعات / ها قد عدت/ بقلم: عبد الرحمن الكحلوت

ها قد عدت/ بقلم: عبد الرحمن الكحلوت

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

ها قد عدت

بقلم: عبد الرحمن الكحلوت

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كتبت وقد تضيعني

حروفي حين يومُ كتبتْ

وكيف سأكتب اللوعة

ولوعتنا تعاني الصمتْ

وكيف الباب موصودٌ

وكيف يكون طعم الموتْ

وألف تساؤلٍ يهوي

على شفتيك حين أتيتْ

فقولي لي لما أرحل

متى يوماً تُراني رحلتْ

وقد أرهقتُ أنفاسي

وأنفاسي تقول تعبتْ

وتجهشٌ بالبكاء عندي

وتلجمي فماذا قلتْ

سوى أني أحن إلى

عيونِكِ عندما صليت

وأني رحتُ مذهولاً

فقدت الوعي … ثمَ قمت

وجدّتُ بأنني قسراً

إلى عينيك ها قد عُدتْ

عبد الرحمن الكحلوت

 

عن waha alfikir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لماذا الحُبُّ في العتمة يكون مختلفا؟ / بقلم: عطا الله شاهين

            لماذا الحُبُّ في العتمة يكون مختلفا؟ ...

اقرأ المستقبل بمهارة فائقة / بقلم: رنيم أبو خضير

                        ...

عصمت دوسكي: ستبقى المرأة هي القصيدة التي لم تكتب بعد! وحينما اكتب عن الفرح يتسلل الحزن فيه

عصمت دوسكي: ستبقى المرأة هي القصيدة التي لم تكتب بعد! وحينما اكتب ...

835000 الظاهر والجوهر/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

                        ...

في تجربة زينة فاهوم الكتابة للأطفال/ بقلم: شاكر فريد حسن

            في تجربة زينة فاهوم الكتابة للأطفال ...

غضّة والزمن/ بقلم: نرجس عمران

                        ...

د.الشرقاوي يفتتح البرنامج السنوي للمركز الثقافي “عناية”

                    الدكتور الشرقاوي ...

طلقات أنثوية! / بقلم: عنان محروس

                        ...