الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراق/ بقلم: فاضل البياتي

إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراق/ بقلم: فاضل البياتي

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراق

بقلم: فاضل البياتي

أهدي قصيدتي الجديدة هذه التي تَفيضُ بالمَشاعِر الجَياشةِ والعَذِبة، والغنيّة بالدَلالاتِ ألإنسانية، أُهديها لكلِ أبناء وطني العراقيين المغتربين، ومن ثم لكلِ أبناء وطني العراقيين في داخلِ العراق، ولكلِ إنسانٍ يُعاني سُقم الغُربَة.

ـــــــــــــــ

إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراق

آني أخصكم بالمحبه وبالسلام

آخ يالصوت ألشَجي والبَعيد والحزين

من يناديني بحنينٍ وبهيام…

وَانته يلّلي، تدري أنته منهو أنته..

لَمَنْ أتذَكّرعِشِگنه

إيضِيع من عندي الكلام

إشلونك عيوني حَبيبي

كيف أحوالك… تمام؟

*

بالمَنافي

ماتسليني الأغاني ولا قناديل الشوارع

ماتشكّلّي إهتمام

صارت الغربة عناوين ومطارات وألآم وصَبر.

وكل رسايلكم مواجع

أدري مكتوبه بدمع مو بحروف وحِبر

تسأل شلونك عيوني كيف أحوالك تمام.

والمنافي تظل أوهام

أوسَراب..

تبقه ظمأنه المنافي

كيف يرويهه سؤالٍ، مِثل گطره مِن مُطر

أبرساله لو خطاب

يسأل، إشلونك عيوني كيف أحوالك تمام!

لاتعاتبني وَأعاتِبْ..

تًبقه عَطشانه غُربتي مايكفيهه سَلامٍ لو كلام

وحشه، وين ماوجهي إيتلفّت

چَنّي مو بين البَشر

چَنّي ساكن إبيَباب

مو أبلِبّ الزحام

وبحَشِد صاخِب

وصَدى صوتك من بَعيد يملي روحي ودنياي العَجيبة بالعِطر

أسمع أتگُلي حَبيبي ماكو داعي للتجافي

كيف أحوالك… تمام؟

لاتعاتبني وَأعاتِبْ

دونكم شفنه العذاب

گُلي شيفيد العتاب!

إسنيّن ضاعت بالمَهبْ

مابين توديع وقُرُب

بَعَد ميفيد العِتاب

كلشي هاجرني وهجرته

حتى ضِحكي الچان صاحِب

عَبّس أبنُص الدرب.

*

إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراگ

ماكو مُهجه ولاگلُبْ

يتحمّل بَعد ضيم الفراگ

كافي هجره يلحَبايبْ

لو أوَدّع وآني ببلادٍ بعيدة

كل مشاريع العمر والأيام

لو نجد حلٍ سعيد للمتاعِب

ونتلاگه بعد مُرّ الغياب

ويرجع ألعِشِگ القديم أبسلام وبوئامٍ

إشلونكُم أَهلي الحَبايبْ بالعراق

كيف أحوالكم… تمام؟

 

 

الشاعر والفنان والكاتب

فاضل صَبّار البياتي

 السويد

4 حزيران 2019

عن waha alfikir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لكِ قلبي شدا وغنى/ بقلم: شاكر فريد حسن

                    لكِ قلبي ...

أُنشودةٌ مِنْ رَجَاء/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

أُنشودةٌ مِنْ رَجَاء .. بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ……………………. مُرابِطٌ أَتَنسّمُ ...

ظلال من ريح/ بقلم: سحر القوافي

                        ...

فرنسا التي لا تغفر/ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف

فرنسا التي لا تغفر بقلم: محمد عبد الكريم يوسف ……………. لقد صدّرت ...

الشيشكلي وحجر البناؤون/ بقلم: ميسون اسدي

الشيشكلي وحجر البناؤون بقلم: ميسون اسدي ……….. أعرف هذا الشخص ولا أعرف ...

مع الشاعر عبد الهادي قصقصي وديوانه: ” إن الحمامة تنتشي بهديلها “/ بقلم: شاكر فريد حسن

مع الشاعر عبد الهادي قصقصي وديوانه: ” إن الحمامة تنتشي بهديلها “ ...

أسير وطن / بقلم: زيد الطهراوي

              أسير وطن / بقلم: زيد ...

صدور كتاب “دلالة العقم والإخصاء في الأدب الفلسطيني” للأديب صالح أحمد (كناعنة)

                        ...