الرئيسية / إبداعات / لحن الاختناق/ بقلم: إبراهيم مالك

لحن الاختناق/ بقلم: إبراهيم مالك

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لحن الاختناق

بقلم: إبراهيم مالك

……………

يَعزفُ فْردَريك شُوبَان

لَحن الاختِناق

ويعزف قلبي

لَحن التّشبّث بالحَياة

على أَنغام كلاسِيكيّاته الحَالِمة

نَبكي نَحن مَجانين الوَجَع

ونَسقِي أَرواحنا رَحيقَ مُوسِيقاه

سَفينة تَايتانِيك

والعِشق المُعبّأ بِالنّبيذ فَوقَها

وَصَلَني وأنا في سِن الخَامسة،

مُنذُ ذلك الوقت وأنا أُدَرّبُ قلبي

على الرّقص حَافيا،

والسّكر أَحيانا،

حافيا أيضا

ودُونَ امرأة أو نَبيذ

لا تَهُمّني كَثيرا

الأيّامُ المُتَراكِمَة فَوق ظَهر غِيابكِ

ولا القَشّةُ التي تَمسّكتُ بها

كالغريقِ في سِحركِ،

فَكانت سَراب!

لا تَهُمّني الأيّامُ المُظلِمَة

أو الليَالي البيضاء

التي قَضَيتُها عَاريا مِنكِ تَماما

إلا رَائحة عِطركِ

لا تُلفتُ انتِباهي

اللعناتُ التي يُطلقُها العُشّاقُ على بَعضهم

عند مُنتصف الفُراق،

ولا الأحَاديث التي جمعتنا على مِنصّة الواتساب

أو عدد القُبل التي انتَحَرت

فَوق سَريركِ النّاعم

يَهُمّني فقط

أن أَمضي إليكِ مِثل كارثة

مثل إعصارٍ كَبير

أو طَلقة قاتلة

يَهمني أن أتّجه إليكِ

بكل قُوّتي

وثِقَلي

وبكل آهات العالم،

أَشهقُ وأنزِفُ

وأُكرّر اسمكِ

كَآخر عاشق ضَلّ طَريق حَبيبته

فَاتّجه إلى الموت،

ورَمى نَفسَه من فوق قَافية قَصِيدته العاشِرة.

إبراهيم مالك/موريتانيا

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فضح المستور أفضل طريق للمواجهة، عن كتاب “نسوة في المدينة” للكاتب فراس حج محمد/ بقلم: جيهان سامي أبو خلف

فضح المستور أفضل طريق للمواجهة بقلم: جيهان سامي أبو خلف/ فلسطين إنَّا ...

قراءة في كتاب “أغاني الأعراس والأمثال في الوادي الأخضر” للباحثة لميس جبارين/ بقلم: شاكر فريد حسن

  قراءة في كتاب “أغاني الأعراس والأمثال في الوادي الأخضر” للباحثة المربية ...

غيمةٌ سمحاءُ …. تزورني/ بقلم: مرام عطية

غيمةٌ سمحاءُ …. تزورني/ بقلم: مرام عطية ————————— البرتقالةُ الزَّرقاءُ التي تأوَّجتْ ...

مبادئ الحب/ بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة

 مبادئ الحب بقلم: عبد الباسط الصمدي أبو أميمة ــــــــــــــــــــ كلما قلت أحبك ...

لم أعدْ شابّاً/ بقلم: عطا الله شاهين

لم أعدْ شابّاً..   بقلم: عطا الله شاهين ـــــــــــــــ أراني هرما كلما ...

مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي/ أجرى الحوار: د. ماجد خليل

حوار مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي * تركت الإشكالية الزمنية أثرها على ...

يحضن الخطر ويمضي به بعكازة الأمل! عن أحمد ضياء في ديوان ورقةٌ ميكانيكيّة للحياة/ بقلم: خالد ديريك

يحضن الخطر ويمضي به بعكازة الأمل! عن أحمد ضياء في ديوان ورقةٌ ...

دموع مشردة / بقلم: خالد ديريك

دموع مشردة / بقلم: خالد ديريك ــــــــــــــــــــــــــ تجرف آمال الشوق من التقاسيم ...