الرئيسية / إبداعات / جثة في رحم الوحدة/ بقلم: رنيم أبو خضير

جثة في رحم الوحدة/ بقلم: رنيم أبو خضير

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جثة في رحم الوحدة

بقلم: رنيم أبو خضير

………………….

1.

لقد رعى الليل قلبي

الآن استسلم للحزن

قاحلا..

2.

لقد حولني قمع البلاد

إلى ميت الآن

ومومس استقبل أفواج

الحزن

3.

لن اجرحك أيها الحزن

أريد أن اخرج من صدرك

نفسي

4.

أليس لليل أب

أو حتى ثدي أم

لما أنا؟

5.

أنا لست غابة

لكي تسكنني كل هذه الذئاب

6.

تمنحني اللغة سكين

ثم اشق رحم اللغة

فتولد النصوص ميتة.

لذا تنزف أنوثتي دما

7.

أوحد من الله

لا ألد إلا الحزن

ولا أولد إلا هو

8.

أيهما أغلى

كليتي أم كلب من فصيلة نادرة

أيها الوطن

أريد أن أبيع!

9.

على الكرسي

انتظر أن ينتهي العمر

والذاكرة عندما يسرقها قدم الغياب

10.

العجوز التي فقدت ذاكرتها

لا يصمت خلخال الحزن من الرنين

على شيء ما لا تتذكره

لكنه يؤلم

.. الفقد

11.

يؤذيني الحزن

ليلا

يغزو قلبي الشيب وكأني أمي

12.

القرض الذي يسكن حساب أبي في البنك عمره أطول من عمر الفرح!

13.

عناق

تضم بعضها بعض

ملابس في خزانة مهجورة

تتجمد حزن.

14.

أنا حزينة على الصباحات التي رفعت رأسي ونشدت صباحا

موطني

موطني

إلى أن ثقل رأسي بالخيبة

وبثقل جيب من عيشنا بعمره ..

15.

اشتري خاطري بشق تمره أو احبك هاربة من بين أسنان رجل شهم!

16.

على سرير الليل النفاس لا ينتهي

أنا أم لأفواج الخوف

البس عري الفرح

ولا يجف رحم في قبضة شيطان.

17.

كلهم كلهم

معي

ووحدك

وحدك

بي!

18.

أيتها البلاد أنا لست مقبرة

لا تحشري المقتولة قلوبهم بي

أريد

أن أموت

أيضا!

19.

هو الليل أثقل من حر الشمس.

20

الباب الذي لا يطرقه أحد

أصابه مرض

الزهايمر

كيف صوت الحياة!

21

النساء شريكات في حميمية العتم، كلهن فقدا جزء عظيم في تاريخ معلق فيه بطولات ذكورية

22

لن ترجو سؤالك

أنا

والنخل

لا نطال

23

أراقب الموت من على الشرفة

يخيب آمال الجميع ويلتهم القطة التي تسير في امأن

أمام رجل يغرق بالاكتئاب

..

24

العجوز يمسح زجاج نظارته

ترى

ما زالت الوحدة رفيق!

..

25

أغمض عيني عن كوني أحبك. لكن قلبي بلا جفون.

..

26

البس طقم الحزن

معك يلبسني

عري الفرح..

27

امرأة شهية

كالورد

أكلها جوع الخريف

28

أنا حبيبة الطير فوق رأسي

حبيبة الموت

والجار الغبي

والرجال الذين يهدرون أخر أعمارهم من حصالة الحياة

وعشيقة أطفال في زي كُهل

وحبيبة الحزن

ووحيدة

ولست حبيبتك!

29

في أول ليلة في القبر

سأقول هذه الليلة اعرفها جيدا

سبق وان التقينا

لكن هذا الحضن جديد

فقدته لما كنت في رحم أمي!

30

توقفي عن رسم الأجنحة لأولئك

الذين يقال انهم عشاق

الملائكة رفاق الرب وحدة

الحقيقة التي تشبه طعم الموت

كل الرجال في الحب

من صلب إبليس.

31

الحب أغبى معتقدات النساء!

32

القمر على شرفة الأعمى

وحيد

كذلك أنت في حبكِ له!

33

الشيطان تلميذ امرأة تسكن مخيلتها أنثى تتوسد قلب حبيبها.

34

الفلاح الذي لم يخش الجوع حطَب أرضه!

35

الحب

كآلم المخاض لكنه

في قلبك!

36

هي امرأة اسمها العاصمة

منكوبة بالحزن

طريقها الضياع

ارضها مقبرة جماعية

قلبها عليل بالعطب!

37

تعبت

وهو يقودني

الحزن الفحل كل ليلة

إلى سريره!

….

38

اشنق الذكريات بالرقص

خصري

عنقها..

39

كل الرجال الذين قابلتهم

قالوا لي ما لم يتجرأ حبيبي

على قوله: أحبك!

40

هذه أنا

جثة

اسكن رفوف الوحدة

وطابور البطالة

هذه أنا يا أمي في طلة وجه الحرب

لما لا تتذكري نطفتك!

41

الزهرة. في حقل الفلاح الأعمى ماتت عطشا!

42

يولجك شعور اليتم

بينما لا يبعد نظره إلى وجود والديك!

43

يصيبنا الأرق

لان السرير الذي تحول إلى شجرة

قطع عنقه قبل أن يشبع من حضن الأرض

.. ربما

لعنة.

44

اشعر بحزن

رجال العاجزون

على ممارسة الحب على سرير غارق بالتعب

 ليلا

هكذا أعلن هزيمة أفكاري!

45

أطبطب على وجهي

الوجه الذي

لم تطأ أرضه قدم

سوى انهار الدموع

raneem abu khdeir

عن waha alfikir

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركتُ قلبي لتحتلّيه أنتِ/ بقلم: عطا الله شاهين

            تركتُ قلبي لتحتلّيه أنتِ بقلم: عطا ...

همسات معتقة/ بقلم: شاكر فريد حسن

                        ...

الطّلاب ذخيرة الوطن المستقبليّة فلا تعبثوا بها/ بقلم: مادونا عسكر

                الطّلاب ذخيرة الوطن المستقبليّة ...

رقص عاري/ بقلم: عبير أحمد عبد الهادي

            رقص عاري… بقلم: عبير أحمد عبد ...

صَهْ حَبيبي / بقلم: سامية زين

                        ...

            حج مكسور بقلم: سوسن شتيان ………….. ...

الخيمة الثورية/ بقلم: خالد ديريك

        الخيمة الثورية/ بقلم: خالد ديريك ……….. الريح تغزو ...

مجموعة من لوحات بديعة بريشة الفنانة التشكيلية لورين علي

                        ...