الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / سورية بردا وسلاما/ بقلم: ربى محمود بدر

سورية بردا وسلاما/ بقلم: ربى محمود بدر

سورية بردا وسلاما/ بقلم: ربى محمود بدر

ــــــــــــــــــــ

سورية إليك يحملني الشوق والحنين

ويجول بين سهولك وجبالك

بين بحارك وأنهارك

من رباك أتأمل الجمال

وأرسمه بالنظرات والجفون

أشعر بالحنين

إلى ياسمين دمشق

إلى حدائق الجوري والقرنفل

إلى حضارات السنين

إلى غابات السرو والصنوبر

إلى الغار والليمون

على أجنحة اللهب

شب حريق وألتهب

وسار بغضب

 لم يترك شجرة ولا حطب

حصد سهولك وجبالك

غاباتك وحدائقك

حولها إلى رماد

دعوت الله أن يجعلها

بردا وسلاما

على حبيبتي سورية

على أهلها وشعبها

على سهولها وجبالها

دعوته أن ينقذها من كل بلية

من كل وباء وداء

وينجيها من لهيب جهنم

ومن ظلم المتاهات

دعوته أن

يحملني على أجنحة المسافات

بين السهول والجبال

لأقول لهم

أيها السوريون

أحزنتم القلوب وأدمعتم العيون

ماذا أقول لكم …ماذا أقول لكم

سورية تحترق بغضب

 من لهيب الشمس

 أوقدت الحطب

وأشعلت اللهب

أيها السوريون

وطنكم أمانة بأعناقكم

حافظوا عليه

حافظوا على غاباته وحدائقه

حافظوا على كل شبر فيه

لا تجعلوا ألسنة اللهب تلتهمه

وتلتهم بيوتكم بإهمالكم…

   ربى محمود بدر/سورية

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أيائل عيناك…/بقلم: خالد ديريك وجودي قصي أتاسي

أيائل عيناك… بقلم: خالد ديريك وجودي قصي أتاسي ـــــــــــــــــــــــ خالد: يبدأ توقيت ...

 تأملات شاعر في قصيدة (رسالة إليّ) للشاعرة أميمة يوسف/ بقلم: محمد العياف العموش

 تأملات شاعر في قصيدة (رسالة إليّ) للشاعرة أميمة يوسف بقلم: محمد العياف ...

 دروب العقل/ بقلم: علي موللا نعسان

 دروب العقل/ بقلم: علي موللا نعسان ـــــــــــــــــــــــــ حاسَ القلوبَ دموعٌ صبَّها البشرُ ...

المواطن الرقمي/ بقلم: محمد عبد الكريم يوسف

المواطن الرقمي بقلم: محمد عبد الكريم يوسف ــــــــــــــــــ من هو المواطن الرقمي ...

كاهن الليل… سنونو القصيدة / بقلم: خالد ديريك وجودي قصي أتاسي

كاهن الليل… سنونو القصيدة / بقلم: خالد ديريك وجودي قصي أتاسي ــــــــــــــــــــــــ ...

فصول…/ بقلم: محمود العياط

فصول…/ بقلم: محمود العياط ــــــــــــــــــــ الصيف حار شاق راق الخريف ولما استفاق ...

رسالة إليّ/ بقلم: أميمة يوسف 

رسالة إليّ/ بقلم: أميمة يوسف  ــــــــــــ ضاع   الطريقُ  فلا   لومٌ  ولا   عتبُ ...

هَمَساتٌ في صَدْرِ السكون/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي

هَمَساتٌ في صَدْرِ السكون/ بقلم: كَامِل عبد الحُسين الكَعْبِي ……………………………… وأنا مُستلقٍ ...