الرئيسية / آراء قكرية ونقدية / “الحب وعلامات الإستفهام” للكاتب عبد الأمير الماجدي / بقلم: سالم الحمداني

“الحب وعلامات الإستفهام” للكاتب عبد الأمير الماجدي / بقلم: سالم الحمداني

“الحب وعلامات الإستفهام” للكاتب عبد الأمير الماجدي / بقلم: سالم الحمداني

ـــــــــــــــــــــــ

الحب .. وهو من أرق الاحاسيس قاطبة له اشكال شتى باختلاف كل روح .. وله ممارسات متنوعة ، يتفنن كل كائن على هذه البسيطة باجراء طقوسها ، تختلف تلك الطقوس باختلاف الكائن فتارة يعبر عنه بالرقص وبالعزف أو خلق أجواء من البهجة المصاحبة للأصوات الشجية والعذبة أو بايحاءات إشاراتية معقدة لها مدلولاتها اللحظية تارة اخرى ، لجذب انتباه المحبوبة واغرائها وإضفاء جو. من السحر المعبق بأريج الرغبة والإثارة بغية إيقاع المحبوب في شرك الوجد والعشق المتبادل ..

وللحب تجليات متنوعة تشترك فيها كل الكائنات والموجودات ، من الانسان والحيوان وحتى الجمادات من خلال العلاقات الفيزياوية والتفاعلات المبنية على التماهي والتناقض والتنافر والإستقطاب تجري بتفاعلات دقيقة .. صنع الله وتجلياته في خلقه ، وإرادته في شيوع هذا الإحساس ، وإسباغ روحه في كينونة خلقه ، لتكون للحياة والوجود صبغة الديمومة والإستمرار والتجدد .

وللشاعر وهو المتفرد روحا في نزقيته العاشقة ، ومداعباته لكل شاردة وواردة ومحاكاته لمجمل التناقضات الوجودية والشعورية المحيطة به ، وما يجول بنوازع النفس وحيثيات الاشياء ، وولعه الشديد في فهم وفك رموز شيفرات الماحول وفهم كنهه .. يدفعه ولهه ووجده وفضوله المزمن لمحاكاة أدق التفاصيل وأعمقها بأدوات فنية وبنفس زكي لسبر مآلات الأمور بتفحص دقيق وتحت مجهرية الحب والتبتل والإستقصاء .

ولقصيدة ( الحب وعلامات الإستفهام ) للشاعر عبدالامير الماجدي نصيب كبير مما أسلفنا ، حيث ارتأى شاعرنا أن تكون له معجميته الخاصة في فهم ما يجول في بال معشوقته من خلال التقصي والتحري وتكرار السؤال ..

متى ؟ .. كيف ؟ .. أين ؟

ثلاث علامات استفهام

تبحث عن إجابات

يجتهد متشوقا ليعرف ما يجول بخاطرها

سر ابتعادها .. تمردها

وكيف لا .. ؟!

وهو العاشق الولهان وطيفها وصورتها لا يفارقان مخياله الشبق ..

تفنن الشاعر في تلوين لوحته الغرامية بصور شعرية فارهة ( تمردك أكبر من احضاني – حبي الذي من فيضه كان إسمك يضيء)

القصيدة كانت بحق رحلة تحر وإبحار في خلجات المحبوب باسلوب شاعري شفيف ولغة سلسة عذبة .

 

النص /

———-

كلماتي مازالت تحوم هناك

تبحث عن مخرج

عن الفة جديدة ..عن كلمات اخريات

يـُـكملن زغب اجنحتها

متى ؟..كيف ؟ .. اين ؟

ثلاث علامات إستفهام

تبحث عن اجابات

عن بوادر حب

عن لقاء جديد

عن وجهها المُرصّع بالعيون

لماذا إبتعدت كل هذه المسافة ؟

هل هي لعنة الحب؟

أم ان تمردك أكبر من أحضاني؟

لنتعارف من جديد ..لعلي أعرف السر

في إنثيالاتي

لعلي أدرك ما معنى كلمة التمرد

وكيف تتوق الأنثى لتكسر قوارب الأمنيات

في أي كوكب تعيش كل تلك المعاني المبهمة؟

دُليني عليها لتعرفي ما معنى أن أحب.

وما معنى حبي الذي من فيضه كان اسمك يضيء

في سماء صنعتها وأجد صعوبة في بقائك فيها

أطول من ذلك.

 

سالم الحمداني

——————

عن Joody atasii

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سندباد / بقلم: حسين المحالبي

سندباد / بقلم: حسين المحالبي ــــــــــــــــــــ ضَمِّدْ كُؤوسَكَ إنَّ قلبَك يرجُفُ هَذي ...

نهاية حقيقة/ بقلم : علي العجيل

نهاية حقيقة/ بقلم : علي العجيل ــــــــــــــــــ   ” كن واثق أن ...

وحاسِدٍ أتقى سُبل الرشاد / بقلم : محمد ناجي

وحاسِدٍ أتقى سُبل الرشاد  بقلم : محمد ناجي ــــــــــــــــــــــ وحاسِدٍ اتَّقَىٰ سُبُلَ ...

ذات مكر شهي أخبرتك/ بقلم: أماني الوزير

ذات مكر شهي أخبرتك/ بقلم: أماني الوزير ـــــــــــــــ ذات مكر شهي أخبرتك ...

أنا لم أتغير / بقلم: أسمهان همو

أنا لم أتغير / بقلم: أسمهان همو ـــــــــــــ je n ai pas ...

تلقيح شعري / بقلم : د . ريم سليمان الخش

تلقيح شعري / بقلم : د . ريم سليمان الخش ـــــــــــــــــــــ . ...

على أنفاس الشجر / بقلم: وسام ناصر خضير

على أنفاس الشجر / بقلم: وسام ناصر خضير ــــــــــــــــــــ إستأنَستُ كسـرَ الجَبر ...

يا عراق / بقلم: أحمد نصار

يا عراق / بقلم: أحمد نصار ــــــــــــــــــــــ يصحو على شفتي نشيد بين ...