الرئيسية / مقالات / عروس البحر وتوازن الذات/ بقلم: منى فتحي حامد

عروس البحر وتوازن الذات/ بقلم: منى فتحي حامد

عروس البحر وتوازن الذات

بقلم: منى فتحي حامد

ـــــــــــــــــــــــــــ

تعددت الاضطرابات النفسية، واللا اتزان في اتخاذ أو مردود بعض القرارات….

فبالبداية أطوف وأخلف بالنظر حول ثلاث جمل رئيسية ثلاث لا أمان معهم إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا أؤتمن خان …

فكيف تتوازن تلك العقول والأذهان لكي تتفادى السقوط في بئر هؤلاء الأوبئة …

بالعلم، بالثقافة، بالقراءة، بالخبرة وأيضا بالتعامل الميداني والاجتماعي، بالتنشئة وبالتربية والمبادئ والقيم الأخلاقية …إلخ

جميعهم يزيدون من قدرة الفرد على التعامل الواضح الصادق الراقي المفيد، وليس الانجذاب للأمور العشوائية والغوغاء والهمجية.

فالتوازن النفسي السيكولوجي له الإيجابية الفعالة في تكوين شخصية وذات الفرد، فهي تختلف من فرد لآخر، من رجل إلى امرأة، على حسب المقدرة على الاستيعاب وأيضا تحت نطاق الظروف المجتمعية والاختلاف من مجتمع لآخر، على مدى تقبل المحيطين به للأفكار والمفاهيم المتطورة والمفيدة.

ولكي يتواجد الاتزان والارتقاء يجب علينا الابتعاد عن الأشخاص الكاذبة والخائنة، فهم أناس للأسف ماقتين للنجاح، حاقدين على العلم وذوي الثقافة والمعرفة، تتملك من سماتهم الأنانية والغدر والكبرياء، كارهين مد الأيادي للمساعدة لأبنائنا وأصدقائنا وأخواتنا، بالتعليم وبالخبرة للارتقاء والتميز والنبوغ في العلم بالدراسة والإثراء والتنبؤ واليقين، في شتى الميادين …

وخير المثال للتعاون والمحبة والسلام أفلاطون، من دعا للحق والخير والجمال، كي نشيد ونبني مجتمعات متزنة ثقافيا وعلميا ووجدانيا، أوطان تهتم بكل العقول الراكدة وتعمل على تنميتها وتطويرها بالتعامل بما يتناسب معها في ظل العولمة والانفتاحية بالعصر الحديث …

فالقراءة والاطلاع لماضينا وربطه بواقعنا، والقضاء على الجهل والمرض والفقر، بالعلم والمعرفة وحسن التعامل باتزان وبثقة، هذا هو النجاح والوصول للعلا وخير السبيل.

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفرٌ…/ بقلم: شاكر فريد حسن

سفرٌ… بقلم: شاكر فريد حسن ــــــــــــ أسافر ما بين خطوط الحلمِ وأشواق ...

امرأة… مسافرة / بقلم: خديجة بن عادل

امرأة… مسافرة / بقلم: خديجة بن عادل ــــــــــــــــــــــــــ كلما جُنَّ الليل همست ...

ثلاث تحويمات جمالية تشد وثاق ديوان (ما كان حلما يفترى) للشاعرة المغربية فوزية رفيق/ بقلم: د. مصطفى غلمان

ثلاث تحويمات جمالية تشد وثاق ديوان (ما كان حلما يفترى) للشاعرة المغربية ...

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور

يا أقرب النبض/ بقلم: ليلاس زرزور ــــــــــــــــــــــــــ يا أقرب النبض في كُلِّي ...

 تسألني عني/ بقلم: ريم النقري

 تسألني عني بقلم: ريم النقري ـــــــــــــــــــــ أنا التي أكرهك اعشوشبت بأنحائي أفقدتني ...

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان

بنادقُ الفِكرِ/ بقلم: علي موللا نعسان ـــــــــــــــــــــــ بنادقُ الفكرِ تقفو المشاعرْ رصاصُها ...

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك

هنا دفنت الرسالة/ بقلم: نجاح هوفاك ……… تحت الأنقاض شفاه لثمت التراب ...

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي أبلسم فيه جراحه/ نهاد الحديثي

نرجس عمران: جعلت قضية وطني قضيتي الأهم فكانت روحي هي الدواء الذي ...