الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / للكائنِ الحبريّ قلبانِ تنتعلُهما الملهمة/ بقلم : علي مراد

للكائنِ الحبريّ قلبانِ تنتعلُهما الملهمة/ بقلم : علي مراد

للكائنِ الحبريّ قلبانِ تنتعلُهما الملهمة/ بقلم : علي مراد

ــــــــــــــــــ

للكائنِ الحبريّ قلبان تنتعلُهما الملهمة

وترقصُ على جمرِ أبجديةٍ مبهمة

تفضحُ أسرارَ أناي الأولى

وتمتحنُ الصمتَ الواسعَ على وجهِ

زجاجٍ باهت

زجاجٍ يفرغُ عيني من مائها

لتموتَ أسماكُ البلاغةِ من الظمأ

وتتوارى الأحرفُ خلفَ وميضِ لوحةِ المفاتيح

كنوارسٍ مكسورةِ الأعناق

وتركضَ الأقاحِ تلقي ببياضها

على قارعةِ العهرِ وتغفو على وجنتيها برهة…

الشعراءُ لا يموتون

ينحتونَ وجهَ الحُلكةِ بأضافرِ الغصَّة

وبأقلامِ الدَّهشةِ يبعثرونَ الضَّوء

يمتطونَ خيولَ الوجعِ

و يرحلون

صوبَ مدنٍ ثكلى

مدنٍ مخبَّأةٍ في حمَّالةِ الصدر

الشعراءُ أكبرَ من المقابرِ

و أكثرَ بياضاً من أكفانٍ ترتدينا

الشعراءُ لا يموتون..

يئنُّون تحتَ نصلِ المقصلة..

يلوِّنون ما حولنا بالأحمرِ القاني

وينزفونَ النياشينَ والأوسمة

الشعراءُ لا يموتون..

يمزجونَ الفرحَ البرتقاليَّ مع اللقاءِ الورديِّ فيكونُ الطقسُ أنتِ

_ هي: ( انت بتحبني ؟ )

هكذا أكتبُكِ دونما صوتٍ وألجمُ عواءَ اليتم

أروِّضُ وحوش اللَّهفةِ

في دائرةِ عينيكِ الواسعتين

هكذا أرسمُكِ أسئلةً صعبة

وهكذا أقيسُ أبعادَ الغياب

_ ( انت بتحبني ؟ )

= لا أنا أتنفَّسُكِ وحسب

_ ( بتحبني ؟ )

= اكتر من كتيررررر بكتيرررر بحبك .

علي مراد

عن Joody atasii

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يا رجلا تتملص بين أشيائي / بقلم: ليلى الطيب

يا رجلا تتملص بين أشيائي / بقلم: ليلى الطيب ـــــــــــــــــــــ غادر مسكني ...

الطريق إلى الموت/ بقلم: كوثر وهبي

الطريق إلى الموت/ بقلم: كوثر وهبي ــــــــــــــــــــــــ لا فائدة من كل ما ...

لكنك نزق المزاج / بقلم: أسمهان همو

لكنك نزق المزاج / بقلم: أسمهان همو ـــــــــــــــــ جسد بكامل جيشه يلمع ...

أوقفني ووضع قبلة / بقلم: مرشدة جاويش

أوقفني ووضع قبلة / بقلم: مرشدة جاويش ـــــــــــــــــ رَسّامٌ .. حَادي أَلْوَانٍ ...

أنا الغادة / بقلم: مها بلان

أنا الغادة / بقلم: مها بلان ــــــــــــــــــ إدفنوني بين حروفي تعويذة ذكرى ...

بأحضان بيتي يفاخر الصنوبر / بقلم: محمود سنكري

بأحضان بيتي يفاخر الصنوبر / بقلم: محمود سنكري ـــــــــــــــــ وجمالك حدثٌ يحتاج ...

كم يبلغ غرامي / بقلم: عمار العيسى

كم يبلغ غرامي / بقلم: عمار العيسى ــــــــــــــــــــ كم يبلغ غرامي عند ...

على نحاس قدميك/ بقلم: عماد أحمد

على نحاس قدميك/ بقلم: عماد أحمد ـــــــــــــــــــــ لا أؤمن بالعاصفة التي تحمل ...