الرئيسية / إبداعات / مبتاعها بياعها / بقلم: د. ريم سليمان الخش

مبتاعها بياعها / بقلم: د. ريم سليمان الخش

مبتاعها بياعها / بقلم: د. ريم سليمان الخش

ــــــــــــــــــ

نفسٌ جموحٌ شاهقٌ إبداعها

ومحمحمٌ فوق النجوم يراعها

علْويةٌ تقفو سراج جلاله

وبه ومن آثاره إشعاعها

***

وتشربت ودق الجوى كغمامةٍ

صوفيّةٍ حفلت به أضلاعها

لتسحّ شعرا مثقلا بمزونه

ورعوده وقشيبه مطواعها

***

حُبست بداخل غادة مُضريّة

كرُمت وزان جنانها إيناعها

أنثى حَصانٌ لاتهزّ قلاعها

متعذرٌ لمريدها إخضاعها

***

إذْ لا تبيع لنزوة أخلاقها

كأس الهوى إمّا ارتوت خدّاعها

لاتشتكي قيد البديع أنوثةً

ذا شأنه ولمهجتي استيداعها!

***

فرسٌ طموحٌ للعلى صهواتها

متوثبٌ نحو السنا إبداعها

متوقدٌ بعزيمة إقدامها

أنْ لا يُقصرّ من قنوطٍ باعها

***

لكنّها انتسبت إلى (حوائها)

عبر العصور تأصلت أطباعها

في حجرة بالقلب يصرخ بابها

من بعد أن مسكت به أوجاعها!

***

فمخاضها أضحى مخاض حضارة

عبثيّة لايهتدي أتباعها

من بعد أن رحل الكرام عن الثرى

مانال قمحَ المرسلين صواعها

***

لا هدهدٌ يرنو إلى شباكها

مستطلعا أخبارَها سمّاعُها

أو عارفٌ بعلومه في طرفةٍ

نُقلت معالم صرحها ومتاعها

***

لامريمٌ أخرى تحصّنَ فرجها!

فمباركٌ دون الورى استزراعها

حتى خديجةُ لم تعد في هالةٍ

وكأنّ إعتام القلوب قناعها

***

نفسٌ إذا لم تلهها عن غيها

ضلت وعزّ من الهوى استرجاعها

هدرت سدى طاقاتها برذيلة

فتفحشت قيعانها ويفاعها

٭٭٭

مللٌ تشيطنَ مطلقا شهواتها

ليتمّ في حمم اللظى إيقاعها

بتصيّد اللذات يمضي وقتها

شبقا تغوّل معْوِصٌ إشباعها

***

في نشوة كالسيل تجرف وعيها

ليكون في إذلالها استنقاعها

ضِعَةً تعرّت من جلالة طهرها

فإذا به : مبتاعها بيّاعها

***

عن Joody atasii

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

في جنازة العام / بقلم: أشرف حشيش

في جنازة العام / بقلم: أشرف حشيش _____ عامٌ يُفوّضُ بعدَهُ طاغوتَهْ ...

سَرَّها …/ بقل : حميد يحيي السراب

سَرَّها …/ بقل : حميد يحيي السراب ………………. سَرَّها أنّني أكتوي باللظى؟ ...

عابرون / بقلم: وجدان خضور

عابرون / بقلم: وجدان خضور ـــــــــــــــ هنا على السفح والسهل في الحقول ...

في ثنايا الوجع / بقلم: مفيدة المنديل

في ثنايا الوجع / بقلم: مفيدة المنديل ــــــــــــــــ ينقصني الكثير و أنا ...

أيها المتعبون/ بقلم: نجاح الكيلاني

أيها المتعبون/ بقلم: نجاح الكيلاني ـــــــــــــــــــ أيها المتعبون كغابه ثكلى لايمرها إلا ...

وتَـرٌ للسَّــلامِ / بقلم: افتخار هديب

وتَـرٌ للسَّــلامِ / بقلم: افتخار هديب ـــــــــــــــــــــ نُسيتُ هناكَ على ضِفَّةِ الآهِ حيثُ ...

جرحي نازف كالسيل/ بقلم: خالد ديريك

جرحي نازف كالسيل/ بقلم: خالد ديريك ــــــــــــــــــــــــ أخرج من تحت الأنقاض، ألملم ...

فكر بغيرها / بقلم: حفظ الله الشرجي

فكر بغيرها / بقلم: حفظ الله الشرجي ــــــــــــــــــ فكر بغيرها ! هكذا ...