شرخ، وجع، غزّة، صفعة..

قصص قصيرة جدًا/ بقلم: زهرة عز

…..

شرخ

 

بعيون زائغة وأقدام حافية يهيم على وجهه يجوب الطرقات. يسابق الريح ماسكًا بتلابيب طيفها، حاضنا دفئا في عينه هو المنتهى.

 

 

وجع

 

لملم ذكرياته منكّسا رأسه المثخن بالفقد. نثر ورودًا حمراء على تربة نديّة، وغادر المكان مودعًا النائمين وهو يحلم بحضنها كل مساء.

 

 

غزّة

 

يفترشان الأرض ويلتحفان السماء وفي لحظة قهر سأله دامعا: ما أمنيتك والسنة الجديدة على الأبواب؟ -أي أبواب؟  أمنيتي أن أموت مثلا، وانفجر شهيدا لم ينتحر .

 

 

صفعة

 

رنا بخياله هناك حيث الشمس، تتقاذفه أمواج الشجن حدّ الغرق، تذكّر نعشه العائم وبطن الحوت.

 

زهرة عز 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *