وطن يتعبد داخلي

بقلم: رغد أحمد

……………..

هل يحدث أن يموت الموت؟

بداخلي وطن يمارس طقس العبادة

ليل كثير

نهار بحجم نافذة

ضباب بلغ العنان

يقلق نوم الموتى

لم أضبط بعد الوقت

على إيقاع الأحلام

أذهب بالماء إلى النهر

أقرأ سور السلام

السماء قست

الأرض تئن

وطني أيها المغمور

بالحرب والخراب

كم أنت بلا صباح

كم ليلك مدجج بالرصاص

تائه أنت

قريبة منك

أتشعر بالوحدة؟

جسدك ناحل

مليء بالثقوب

مد يدك

إلى الخوف

إلى الحب

لا تكسر مصباح القمر

ربما سينبت من الرماد

وردة

ربما

……..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *