الرئيسية / إبداعات / لَبِك/العيطموس مختارية

لَبِك/العيطموس مختارية

%d9%8a%d9%83

********** لَبِك************
عَوِيص , غامِض
, غَرِيب , مُشْكِل
الحب الزائر غير
المرتقب بعد أن رحل
متى و أين و كيف
و لماذا قد أهل ؟
نجمك بعد أن غاب
من المساء و أفل
و كأنك روح تسكن
المكان منذ الأزل
فسلام عليك و على
أطوار فيها غزل
لا تأتي باسمي على
شفتيك حقاً أنه لملل
أن نعيد مشاهد التضحية
بعد التسار لما انسدل
خذها ، حقيبتك و الصور
و ابتسامتي كذا الفل
لم أعد أنا كما كنت
تغيرت و لك مني بالمثل
أتراه لبك يصيبك و
جزع و حيرة تتعلل
لا يا ذكرا لم يتقن
أدواره في الحقيقة كرجل
كنت دوماً تراني
من على قمة جبل
و كنت أراك عمراً
انسج له بردة من أمل
و كم كنا نفكر و نفكر
و لم نفكر أبداً في الحل
علنا نرتشف من الصبر
ما يكف دمع المقل
أرجوك ابتعد دون لبك
و لا تستغرب ما حصل
اتتوقع أن ابقى المركونة
في زواياك بزَهَلَ ؟؟
كم أنت ساذج برغم
براعتك في صناعة الجمل
هي إذا لحظة الفراق
و لحظة فيها كل الجدل
دعنا لا نكره ما فينا
دعنا كما التقينا نرحل

العيطموس مختارية
شاعرة

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أغدًا ألقاك…/ بقلم: عنان محروس

أغدًا ألقاك…/ بقلم: عنان محروس (قصة قصيرة) ــــــــــــــــــ   فَتَحتْ النافذة بهدوء، ...

ليلة من ليالي الشمال الحزينة/بقلم: سناء علي الداوود

ليلة من ليالي الشمال الحزينة. بقلم: سناء علي الداوود ……………………………….. مدينتي تصمت ...

صمتٌ وهمسٌ / بقلم: مرام عطية

صمتٌ وهمسٌ / بقلم: مرام عطية ــــــــــــــ في خريركِ أيها الغديرُ بمَ ...

تسألني .. من حبيبتي ..؟ للشاعر عصمت دوسكي/ إعداد وتنفيذ: نرجس الكردية

تسألني .. من حبيبتي ..؟ للشاعر عصمت شاهين دوسكي إعداد وتنفيذ الاستاذة ...

الروائي السّعوديّ آل زايد: طموحي أن أبلغ القمر، وإذا لم أصل سأبقى بين النّجوم.

الروائي السّعوديّ آل زايد: طموحي أن أبلغ القمر، وإذا لم أصل سأبقى ...

ما زلت انتظر/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

ما زلت انتظر بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــ في الانتظار حسن الخبر ...

الروائي السعودي آل زايد: التراث الجزائري، قارب ملاحم الأساطير/ حوار: د. هناء الصاحب

الروائي السعودي آل زايد: التراث الجزائري، قارب ملاحم الأساطير، والأمير عبد القادر، ...

“نسوة في المدينة” في مرايا النقاد

“نسوة في المدينة” في مرايا النقاد ـــــــــــــــ صدر مؤخراً عن دار الفاروق ...