الرئيسية / إبداعات / فودكا وشتاء وستائر حمراء/ايفان زيباري

فودكا وشتاء وستائر حمراء/ايفان زيباري

 

 
فودكا وشتاء وستائر حمراء …… قصص قصيرة
 
 
1
لا شيء في فوضى يومياته يضاهي العشق لا شيء يتصدر مشاهد ذاكراته سوى كلمات وحروف حبيبته لا شيء يحاصره سوى سنابل شفتيها وعناقيد عينيها هنا تكمن المأساة انه وضع كل شيء امام نافذة مكسورة وحمل العشق في قلمه ونبضات قلبه اي قلم هذا الذي يتحمل وجع العشق واي قلب هذا الذي يبحر بنبضاته الهاجرة الى شواطىء الهوى …..
 
 
2
احيانا يعتزل الحياة ويختفي عن الاضواء ويبقى القلم رفيقه وتهبط طلاسم العشق فوق صحراء رجولته وتبدأ رحلته …..
غرفة مليئة بالكتب فيها نوافذ واسعة تقف امامها ستائر حمراء يقف في منتصف عالمه ويبحث عن زر ذاك الضوء الناعم ويبحث بين كومة الاسطوانات عن اغنية ( اشتقتلك أنا ) لراغب علامة وتنطلق الموسيقى والاغنية في شرايين قلمه وقلبه ويسكب كأس فودكا وينظر بين خيوط الدانتيل الواقفة بين ثنايا ستائره الحمراء الى المطر وهو يتساقط فوق النوافذ ويدخل الى قاع الزهر المستسلم في باحة الحديقة ويحمل ذاك القلم ويكتب هذه الكلمات لحبيبته ……
 
 
3
لا شيء اشهى من الفودكا مع الشتاء ولا شيء مثل الفودكا يحمل وجع الهوى اليه  تقف هي على الجانب الاخر …..
تنظر اليه كيف يقتفي اثر العشق فيها
 
 
4
بين بحور الوادع واللقاء انتهت القصيدة
اي قصيدة …..
تلك التي اعلنت فيها الانتحار في دوائر نهديك
 
5
 
 
احبك
كلمة واحدة حطمت اسطورة هذا العاشق النرجسي
كلمة واحدة جسدت كل معاني هزائمه في نهايات الليل
كلمة لم تبح بالخفايا والاسرار سوى انها رقصت فوق جسده المنهمك بالفودكا والجنس
احبك
وهل تكفي لتعرفي انني احبك
 
 
6
 
 
ما بين اليسار والعشق والقصيدة ضاعت قضيته …..
اي قضية
تلك التي ناضل من اجل نهديها
او تلك التي كافح من اجل الوصول لشفتيها
او ربما تلك التي سكن في أعماق خلجانها ووديانها
يا لسخرية القدر
ضاع كل شيء وبقيت هذه الكلمات تمتطي الشتاء في كأس فودكا بدايته غيمة كبيرة من دخان سيجارته ونهايته عبق عطر يغرد في مساحات صور حارة بينه وبينها ……
 
 
ايفان زيباري
شاعر وكاتب  
 

عن Xalid Derik

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أغدًا ألقاك…/ بقلم: عنان محروس

أغدًا ألقاك…/ بقلم: عنان محروس (قصة قصيرة) ــــــــــــــــــ   فَتَحتْ النافذة بهدوء، ...

ليلة من ليالي الشمال الحزينة/بقلم: سناء علي الداوود

ليلة من ليالي الشمال الحزينة. بقلم: سناء علي الداوود ……………………………….. مدينتي تصمت ...

صمتٌ وهمسٌ / بقلم: مرام عطية

صمتٌ وهمسٌ / بقلم: مرام عطية ــــــــــــــ في خريركِ أيها الغديرُ بمَ ...

تسألني .. من حبيبتي ..؟ للشاعر عصمت دوسكي/ إعداد وتنفيذ: نرجس الكردية

تسألني .. من حبيبتي ..؟ للشاعر عصمت شاهين دوسكي إعداد وتنفيذ الاستاذة ...

الروائي السّعوديّ آل زايد: طموحي أن أبلغ القمر، وإذا لم أصل سأبقى بين النّجوم.

الروائي السّعوديّ آل زايد: طموحي أن أبلغ القمر، وإذا لم أصل سأبقى ...

ما زلت انتظر/ بقلم: عصمت شاهين دوسكي

ما زلت انتظر بقلم: عصمت شاهين دوسكي ـــــــــــــ في الانتظار حسن الخبر ...

الروائي السعودي آل زايد: التراث الجزائري، قارب ملاحم الأساطير/ حوار: د. هناء الصاحب

الروائي السعودي آل زايد: التراث الجزائري، قارب ملاحم الأساطير، والأمير عبد القادر، ...

“نسوة في المدينة” في مرايا النقاد

“نسوة في المدينة” في مرايا النقاد ـــــــــــــــ صدر مؤخراً عن دار الفاروق ...