الرئيسية / كتب وإصدارات / صدور “صمتكَ وَحناجري” للأديبة نسيبة عطاء الله

صدور “صمتكَ وَحناجري” للأديبة نسيبة عطاء الله

صدور “صمتكَ وَحناجري” للأديبة نسيبة عطاء الله

ـــــــــ

عن دار الكاتب الجزائريّة صدر كتاب شعري “صمتك وحناجري” للشاعرة نسيبة عطاء الله

وهو يعد كتابها الرّابع (سبق وتمت طباعة مجموعتين شعريتين وأخرى قصصية لها)

مقطع من أجواء ديوانها:

كَفَني يُطِلُّ من المَرايا يُبرِقُ *** والرّوحُ تَصعدُ للسَّما وتُحَلِّقُ

شوقًا أذوبُ كشمعةٍ وَسْطَ اللَّظى*** قلبي يَئنُّ ودمعتي لا تُشفِقُ

متقطِّعٌ قلبي الجَريحُ صبابةً *** نَفِذَ التّصبُّرُ والضِّيا لا يُشرِقُ

حُلمي أعودُ إلى الهَوى في هيئتي *** وأهيمُ أعشقُ في القَصيدِ وأَغرقُ

ليتَ الذي قد كانَ فينا ماكثًا *** مطرٌ تجودُ بهِ السَّماءُ وتُغدِقُ

كُن ما تشاءُ، تعاسَتي أو بهجَتي *** في الحالتَيْن على الصَّبابةِ أُحرَقُ

الأديبة الجزائرية نسيبة عطاء الله هي أستاذة جامعية في النّقد الحديث والمعاصر، مدقّقة نصوص.

عن Xalid Derik

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جبران في مشهديه السييري والإبداعي/ بقلم: حمود ولد سليمان”غيم الصحراء”

جبران في مشهديه السييري والإبداعي قراءة في قاموس جبران بقلم: حمود ولد ...

الكاتبة ميسون أسدي ضيفة يوم “الزيت والزيتون” في مدرسة ابن سينا في عرابة

الكاتبة ميسون أسدي ضيفة يوم “الزيت والزيتون” في مدرسة ابن سينا في ...

احتفاليّة إشهار كتاب “نُعيْم بن حماد معارضًا للخلافة العبّاسيّة” للكاتب د. محمد خليل

احتفاليّة إشهار كتاب “نُعيْم بن حماد معارضًا للخلافة العبّاسيّة” للكاتب د. محمد ...

الحقيقة والمعاني المعرفية في المجتمع / بقلم: إبراهيم أبو عواد

الحقيقة والمعاني المعرفية في المجتمع بقلم: إبراهيم أبو عواد / كاتب من ...

تكريم ملكي بريطاني لفنانة التشكيلية جاناريتا عرموطي في مسابقة عن تغيير المناخ

  تكريم ملكي بريطاني لفنانة التشكيلية جاناريتا عرموطي في مسابقة عن تغيير ...

صدور العدد الثاني عشر من مجلة شرمولا الأدبية Hejmara Dozdemîn a Kovara Şermola Derket

صدور العدد الثاني عشر من مجلة شرمولا الأدبية Hejmara Dozdemîn a Kovara ...

الرسالة الواحدة والسبعون/ بقلم: فراس حج محمد

  الرسالة الواحدة والسبعون بقلم: فراس حج محمد/ فلسطين ـــــــــــــــــــــ عزيزتي الجميلة ...

خذني إلى عينيك / بِقَلم: أُميمة يوسف

خذني إلى عينيك / بِقَلم: أُميمة يوسف ـــــــــــــــــــ خذني إليكَ أكادُ أبلغُ ...