الرئيسية / خواطر ونصوص شعرية / مائدة الريح… / بقلم: رشا فاروق

مائدة الريح… / بقلم: رشا فاروق

مائدة الريح… / بقلم: رشا فاروق

ـــــــــــــــ

أتى الشتاءُ ..

بضحكتهِ الباردة

مكشراً عن أنيابه

لينهش من فتاتِ جسدي

بنكهةِ الصقيع

تقضمها القصيدة بين فكيها

رويداً رويداً ..

قطعة

ق ط ع ة …

على مائدة الريح⁩⁦

ألا ترفق بقلبٍ

مزّقهُ الحنينُ مذ وحشة الغياب؟

الهجرُ عاصفة تليها عاصفة

صيرتهُ أطلالاً

وغاباتهُ النضرة

تساقطَت كأوراقِ تائهة تبحث عن مثواها الأخير ،

وَمَعَ كل قطرةِ شجنٍ تَكسّرَ،

الصمتُ فى محرابهِ

وينتفض البوح كبحرٍ صاخب

يحتضن الشاطئ والفنار

⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩⁦🌧️⁩

خلف كواليس الزمن

يناجي رعشة الوجدان

وصدى الذكرى ،

بدموعِ العابرينَ قبلي

وأَنا ما زلتُ على قيدِ الهوى

يمامةً بيضاءَ

هديلها حشرجةٌ تتلظى،

باحثةً عمنْ يضمّدُ آهاتي،

عمّنْ ينتشلني منْ شجنِ البحورِ،

منْ غدي المصلوب على جدران الارتقاب

⁦⁩

أتوسّد هواجسي

المبعثرة على فم ليل الأماني

أكتب حَيرتي بحبر المقل

وكوؤسُ صبري يملؤها الأنينُ،

وعلى عكّاز الصمتِ تغفو لحظتي،

والملتقى محضُ أحلامٍ

وغفلةُ مساء ،

آواه كم ضبابيةٌ هي الأمداء ..

كسديمٍ أنكر ابنته المتوهجة في الفضاء

فلاذت بالانطفاء

وذابت كشمعة نذر

فى يد الريح

عن Joody atasii

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العرس الحزين/ بقلم: جمال مرعي

العرس الحزين/ بقلم: جمال مرعي ـــــــــــــ حمار على العرش في فمه الشعير ...

قلبك…/ بقلم: أشرف شبانه

. قلبك…/ بقلم: أشرف شبانه ــــــــــــــ قلبُكِ الذي احتلني ..احتواني يسبحُ في ...

أتجاهل الفوضى / بقلم: فائزة القادري

أتجاهل الفوضى / بقلم: فائزة القادري ــــــــــــــ أتجاهل الفوضى الفوضى التي تتلذذ ...

الحقيقة الفجة، العارية/ بقلم: فوزية اوزدمير

الحقيقة الفجة، العارية/ بقلم: فوزية اوزدمير ـــــــــ كم هي مختلفة وجوهنا المعلقة ...

صوتك…/ بقلم: سماح الضاهر

صوتك…/ بقلم: سماح الضاهر ـــــــــــــــ ما زال صوتك المعتق بالغياب يشعلني ما ...

هل ابتسمت في يوم ماطر/ بقلم: سلوى إسماعيل

هل ابتسمت في يوم ماطر/ بقلم: سلوى اسماعيل ـــــــــــــــــ هل ابتسمت مرة ...

ونصفي بخورٌ / بقلم: نرجس الجبلي

ونصفي بخورٌ / بقلم: نرجس الجبلي ــــــــــــــ ونصفي بخورٌ ونصفي شذا ولم ...

الليلةُ…/ بقلم: حيدر غراس

الليلةُ…/ بقلم: حيدر غراس …. الليلةُ، الليلةُ، الليلةُ فقط إسمحي لي أن ...